نور المطيري خلال لقاء إعلامي عن مشروعها وإنتاجيتها وطموحها (وسائل التواصل الاجتماعي)

تصدر وسم "أنقذوا نور المطيري" مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت، حيث تفاعل ناشطون مع شابة قالوا إنها تتعرض للتعنيف من والدتها.

وعلى أثر ذلك قدّمت نور شكواها للشرطة في الكويت، مما تعرضت له من تعنيف متكرر.

وعقب هذه الشكوى قالت عائلتها إن نور تعاني أمراضاً نفسية، وأُودِعَت أحد المشافي النفسية في الكويت.

وتفاعل عديد من الأشخاص مع وسم "أنقذوا نور المطيري"، قائلين إن شكواها لم تؤخَذ على محمل الجد، وإنها لا تعاني أي أمراض نفسية، ويجب إخراجها من المشفى وإنقاذها مما تتعرض له من عنف.

ووفقاً لما تداوله رواد تويتر، فإن نور المطيري شابة طَموح تمتلك مشروعاً خاصاً بها يختصّ بالقهوة والمشروبات، وتديره بنفسها، كما أنها ذكية وبصحة نفسية جيدة وفقاً لما قاله عنها عديد ممن تعاملوا معها وشاركوا عبر الوسم الذي تَصدَّر تريند الكويت.

وانتقد كثير تحويل نورا المطيري إلى مستشفى الطب النفسي لمجرد اتهامات والدتها، إذ ذهبت نورا لتشتكي من أن والدتها تعنّفها، وحُوّلت إلى الطب النفسي .

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً