جاوش أوغلو: المسؤولون الأتراك لمسوا جدية نحو تحسين العلاقات لدى نظرائهم الأوروبيين (AA)

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو تَوافق أنقرة والاتحاد الأوروبي بخصوص العمل على "خارطة طريق" من أجل تحديد خطوات ملموسة يمكن اتخاذها بشأن العلاقات بين الجانبين.

جاء ذلك في تصريحات صحفية الجمعة أدلى بها الوزير من مقر الممثلية التركية الدائمة لدى الاتحاد الأوروبي، عقب مباحثات أجراها مع مسؤولين أوروبيين في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وأوضح جاوش أوغلو أن المسؤولين الأتراك لمسوا الجدية ذاتها نحو تحسين العلاقات لدى نظرائهم الأوروبيين، مؤكداً رغبة أنقرة بترجمة ذلك عملياً.

وأشار إلى أن العمل متواصل من أجل تحديد تاريخ لزيارة رئيسَي المجلس الأوروبي شارك ميشيل والمفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إلى تركيا تلبية لدعوة الرئيس رجب طيب أردوغان.

ولفت إلى تشكُّل مناخ إيجابي في العلاقات بين الجانبين عقب قمة زعماء الاتحاد الأوروبي التي انعقدت في ديسمبر/كانون الأول 2020.

وبيّن الوزير أن العام الماضي كان مصحوباً بالمشكلات من ناحية العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي، مستدركاً بالقول: "ولكن مُدت يد لتركيا خلال قمة زعماء الاتحاد، وتركيا استجابت لذلك".

وذكر أن تركيا ترغب في تكوين أفضل علاقات مع كل من يتخذ نهجاً إيجابياً حيالها، مشدداً على أن أنقرة صادقة وتلتزم أي وعد تقطعه.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً