أنقرة تؤكد مواصلتها الدفاع عن حقوقها وحقوق جمهورية قبرص التركية في منطقة شرق المتوسط (AA)

أكدت تركيا السبت أنها ستستمر في الدفاع عن حقوقها وحقوق جمهورية قبرص التركية في منطقة شرق المتوسط.

جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الخارجية التركية شددت فيه على أن سبب التصعيد شرق المتوسط خلال السنوات الأخيرة هو ادعاءات اليونان وإدارة جنوب قبرص حول امتلاكهما مناطق صلاحية بحرية قصوى، وتصرفاتهما أحادية الجانب التي تتجاهل حقوق تركيا وقبرص التركية ومصالحهما بالمنطقة.

وأشار البيان إلى أن الرئيس رجب طيب أردوغان اقترح على الاتحاد الأوروبي العام الماضي تنظيم مؤتمر شامل بخصوص شرق المتوسط.

كما لفت إلى مقترح تقدمت به قبرص التركية إلى الشطر الجنوبي من الجزيرة في 13 يوليو/تموز 2019، حول مصادر الهيدروكربون بالمنطقة.

وأردفت بأنه على الرغم من هذه المقترحات فإن اليونان وجنوب قبرص تواصلان مساعي تصعيد التوتر شرقي المتوسط من خلال أنشطتهما الاستفزازية أحادية الجانب في الشهور الأخيرة.

وذكرت الخارجية أن اليونان انتهكت الجرف القاري التركي في الآونة الأخيرة، إضافة إلى إعلان إدارة جنوب قبرص أنها ستبدأ الأحد 3 أكتوبر/تشرين الأول الجاري أنشطة تنقيب تنتهك من خلالها حقوق قبرص التركية والجرف القاري التركي.

وأوضحت أن جنوب قبرص أعلنت أيضاً أنها ستبدأ في نوفمبر/تشرين الثاني القادم أعمال حفر وتنقيب جديدة جنوبي الجزيرة.

وشددت على أن هذه التصرفات أحادية الجانب من شأنها زيادة التوتر وتهديد السلام والاستقرار في شرق المتوسط.

وأفادت بأنها اتخذت الخطوات اللازمة في مواجهة التصرفات الأحادية المذكورة، لافتة انتباه أطراف ثالثة لكي لا تصبح أداة في تلك التصرفات.

وأكدت أن تركيا ستواصل بحزم الدفاع عن حقوقها وحقوق قبرص التركية في شرق المتوسط.


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً