تشكّل السلالة دلتا الآن 91 بالمئة من الحالات وفقاً لبيانات هيئة الصحة العامة (Alberto Pezzali/AP)

كشفت بيانات هيئة الصحة العامة في بريطانيا الجمعة، عن تسجيل زيادة كبيرة جديدة في الإصابات الأسبوعية بالسلالة "دلتا" من فيروس كورونا، بعدما قرّر رئيس الوزراء بوريس جونسون إرجاء الرفع النهائي لقيود الإغلاق العامّ.

ورصدت هيئة الصحة العامة 33630 إصابة جديدة بالسلالة "دلتا" التي اكتُشفت لأول مرة في الهند خلال الأسبوع المنتهي في 16 يونيو/حزيران، ليرتفع عدد الإصابات المؤكدة إلى 75953 بزيادة 79 بالمئة على الإحصاء السابق.

وتشكّل السلالة "دلتا" الآن 91 بالمئة من الحالات وفقاً لبيانات هيئة الصحة العامة. ولمواجهة زيادة الإصابات بهذه السلالة يسعى جونسون لتسريع خطط التطعيم بحيث يحصل جميع البالغين على جرعة من اللقاح المضاد لكوفيد-19 بحلول 19 يوليو/تموز، وهو الموعد الجديد المحدَّد لخطط إنهاء قيود مكافحة الجائحة في إنجلترا.

وأصبح التطعيم متاحاً بدءاً من اليوم الجمعة لجميع من تجاوزت سنّه 18 عاماً في إنجلترا.

وعلى جانب آخر قال مسؤول كبير في هيئة الصحة العامة بألمانيا اليوم الجمعة إن السلالة "دلتا" شديدة العدوى ستكون الأكثر انتشاراً في ألمانيا بحلول الخريف بحد أقصى، وحثّ المواطنين على مواصلة التطعيم، ووضع الكمامات في الأماكن المغلقة.

وقال لوتار فيلر رئيس معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية: "تشكّل السلالة (دلتا) نحو ستة بالمئة من الإصابات، لكن النسبة تزيد".

وأضاف: "ليس السؤال هو هل ستصبح السلالة (دلتا) الأكثر انتشاراً، بل السؤال هو: متى؟"، وتابع: "أتوقع أن يكون ذلك في الخريف بحد أقصى".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً