دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المواطنين في تركيا إلى "عدم الخروج من المنازل حتى زوال تهديد فيروس كورونا"، مؤكّداً أن التدابير الوقائية ستستمرّ حتى انتهاء خطر كورونا، كما لفت إلى أن العالم مُقبِل على مرحلة جديدة من التغيير الجذري.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يدعو المواطنين إلى لزوم منازلهم حتى زوال وباء كورونا
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يدعو المواطنين إلى لزوم منازلهم حتى زوال وباء كورونا (AA)

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء، المواطنين في تركيا إلى "عدم الخروج من المنازل حتى زوال تهديد فيروس كورونا".

وأوضح أردوغان في كلمة له بعد اجتماع تنسيقي ترأسه حول سبل مكافحة تفشي فيروس كورونا الجديد، أن "التدابير التي اتخذناها مستمرة حتى انتهاء خطر وباء كورونا".

وأكّد أنه "لا بد من إجراءات وقائية فعَّالة ومؤثرة لمواجهة الوباء"، لافتاً إلى أن "تركيا تسعى للخروج من أزمة كورونا بأخفّ الأضرار".

وشدد أردوغان على أن "أفضل وسيلة للحماية من فيروس كورونا هي التدابير التي يتخذها كل شخص بمفرده"، مضيفاً: "لا يحق لأحد أن يعرض صحة المجتمع بأكمله للخطر“

وقال الرئيس التركي إنه "من المتوقع أن ندخل مرحلة جديدة عالميّاً من التغيير الجذري على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسياسة".

وتابع: "تركيا تابعت تطوُّرات انتشار كورونا من قرب منذ اللحظة الأولى واتخذت الإجراءات اللازمة بسرعة".

وأوضح الرئيس التركي أنه "إذا طبّقنا التدابير المطلوبة فيمكن أن نقلّل مدة المكوث في المنازل إلى ثلاثة أسابيع".

وأكّد أردوغان أن السلطات ستوزّع "الكمامات والمعقمات مجاناً على جميع المواطنين الذين يبلغون 65 عاماً فأكثر"، كما "ستُوصّل الرواتب التقاعدية للمواطنين الذين تزيد أعمارهم على 76 عاماً إلى بيوتهم".

وأردف: "سنفعّل حزمة "درع الاستقرار الاقتصادي" المتضمنة تخصيص 100 مليار ليرة لتخفيف آثار كورونا".

كما لفت الرئيس التركي إلى أن بلاده تواصل العمل بزخم لتطوير لقاحات وأدوية ضدّ الفيروس.

وفي وقت سابقٍ الأربعاء، ترأس أردوغان اجتماعاً تنسيقيّاً استغرق 3 ساعات و50 دقيقة، لبحث سبل مكافحة كورونا.

المصدر: TRT عربي - وكالات