صادقت المحكمة العليا الإسرائيلية على إخلاء الفلسطينيين الذين يسكنون في مَسافر يطّا لإفساح المجال أمام إجراء التدريبات العسكرية الإسرائيلية (Others)
تابعنا

قال سفن كون فون بورغسدورف، ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين، الخميس، إن طرد إسرائيل لتجمعات فلسطينية من أجل إجراء تدريبات عسكرية، هو إجراء “غير قانوني”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب زيارة أجراها ممثل الاتحاد الأوروبي، وممثلو وسفراء دول الاتحاد لدى فلسطين، إلى منطقة مَسافر يطّا جنوبي الضفة.

وقال إن القرار الإسرائيلي بتهجير السكان في مَسافر يطّا “غير قانوني، ويتنافى مع القانون الدولي الإنساني”.

وأضاف: “نحن هنا اليوم لمعرفة الوضع، بعد قرار محكمة إسرائيلية تهجير سكان المنطقة”.

وتابع: “التراجع عن قرار طرد السكان لن يكون إلا بقرار سياسي إسرائيلي”.

وقال: “نتابع باهتمام زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى إسرائيل والسلطة الفلسطينية، ونأمل أن يكون هناك ضغط على إسرائيل للإيفاء بالتزاماتها بحماية المدنيين”.

وذكر أن السفراء والممثلين سينقلون إلى عواصم بلادهم معاناة السكان في مَسافر يطّا، مضيفا: “علينا دعمهم بتوفير الطاقة والغذاء والمياه والمأوى”.

وفي 4 مايو/أيار الماضي صادقت المحكمة العليا الإسرائيلية على إخلاء الفلسطينيين الذين يسكنون في مَسافر يطّا لإفساح المجال أمام إجراء التدريبات العسكرية الإسرائيلية، وهو ما جعل نحو 1200 شخص، من بينهم 580 طفلاً، عرضة لخطر الإخلاء والتهجير قريباً من مناطق سكناهم.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً