كان من المقرر أن تنطلق حملة التطعيم يوم الأحد بمعابر الضفة الغربية إلى إسرائيل وفي المناطق الصناعية الإسرائيلية (Reuters)

أرجأت إسرائيل الجمعة تطعيم الفلسطينيين العاملين بالبلاد وبمستوطنات الضفة الغربية حتى إشعار آخر.

وعزت وحدة تنسيق الأنشطة الحكومية الإسرائيلية في المناطق التأجيل إلى "تأخير إداري"، مضيفة أن تاريخاً جديداً سيحدد لاحقاً.

وكان من المقرر أن تنطلق حملة التطعيم يوم الأحد بمعابر الضفة الغربية إلى إسرائيل وفي المناطق الصناعية الإسرائيلية.

وكان من الممكن أن تنقذ حملة التطعيم المؤجلة إسرائيل من انتقادات وجهت إليها بسبب عدم مشاركتها كميات كبيرة من مخزونها من اللقاحات مع الفلسطينيين الخاضعين لسيطرتها بالضفة الغربية بالإضافة إلى قطاع غزة.

وتعتبر حملة التلقيح التي أطلقتها إسرائيل واحدة من أسرع حملات التطعيم ضد كوفيد-19 في العالم.

وفي وقت سابق أعلنت إسرائيل عن خطتها لتَشارُك مخزونها من اللقاحات مع دول إفريقية وأوروبية ولاتينية، إلا أن القرار تأجل بسبب مسائل قانونية.

ويعمل نحو 100 ألف عامل فلسطيني من الضفة الغربية في إسرائيل.

وحصلت السلطة الفلسطينية على جرعات تكفي 6000 شخص فقط، ما يعني أن الغالبية العظمى أي نحو 7 ملايين فلسطيني في الضفة الغربية وغزة لن يحصلوا على اللقاح.

وفرضت إسرائيل قيوداً جديدة الأسبوع الماضي في الضفة الغربية لكبح الارتفاع الجديد في إصابات الفيروس.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً