إسرائيل تحصّن مصنعها العسكري خشية المقاومة في غزة (mako.co.il)

وضعت إسرائيل، الأربعاء، حجر الأساس لبناء مصنع عسكري جديد جنوبي مدينة بئر السبع، تابع لشركة "ألبيت" للصناعات العسكرية الإسرائيلية.

وحسب القناة 12 العبرية، فإنّ المصنع سيُنجز خلال ثلاث سنوات، ومن المقرر أن يوفّر وظائف لنحو 700 موظف دائم، ونحو 5 آلاف موظف بطرق غير مباشرة.

وتقول القناة إنّ افتتاح المصنع العسكري من شأنه أن يعود إيجاباً على حركة التصنيع التكنولوجي في منطقة الجنوب.

والمصنع المذكور، سيُقام على مساحة 52 ألف دونم وسيضمّ 150 مبنى ومنشأة، وبنية تحتية ملائمة للتصنيع العسكري المتقدّم، ومساحات للتجارب.

وشارك في وضع حجر الأساس وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، الذي قال إنّ "إسرائيل لا تستطيع السّماح لنفسها بأن تُحتجز بين مناطق مختلفة، ليست ملائمةً من ناحية أمنية ولا ثقافية".

بدوره، قال المدير العام لشركة "ألبيت" بتسلئيل ماخليس إنّ "المصنع يأتي ضمن الجهود التي تبذلها إسرائيل لنقل الجيش إلى النقب في الجنوب".

وذكرت القناة أنّ المصنع سيعمل على تصنيع طائرات بدون طيار، مشيرة إلى أنّ خطوط الإنتاج ستكون تحت الأرض وذلك خشية "التهديد المستمر" من غزة.

وقالت في السياق إنّ زيارة غانتس للمنطقة كانت سرية أيضاً خشية "التهديد القادم من غزة".

وحسب القناة، يدور الحديث عن مساحة مصنع تُقدّر بنحو 52 ألف دونم والتي توازي بحجمها منطقة "غوش دان" التي تضمّ تل أبيب ومدناً أخرى.

وسيُحفر نحو 62 ملجأً ونفقاً تحت الأرض لتوفير الحماية.

TRT عربي
الأكثر تداولاً