"هذا ليس حدثاً جنائياً، ورجل الأعمال الإسرائيلي تيدي ساغي لم يكن المستهدف" (Lisi Niesner/Reuters)

اتهم متحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت إيران باستهداف رجال أعمال إسرائيليين يقيمون في جنوب قبرص.

وقال أوفير جندلمان المتحدث باسم بينيت في تصريح مكتوب: "خلافاً لبعض المنشورات التي صدرت أمس (الأحد) بشأن الحدث في جنوب قبرص، فإنني أقول نيابة عن الأجهزة الأمنية إن هذه هي عملية إرهابية جرى توجيهها من قبل إيران، استهدفت رجال أعمال إسرائيليين يسكنون قبرص".

وأضاف: "هذا ليس حدثاً جنائياً، ورجل الأعمال الإسرائيلي تيدي ساغي لم يكن المستهدف"، ولم يقدم جندلمان مزيداً من التفاصيل.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية، ومنها هيئة البث الرسمية نقلت عن وسائل إعلام في جنوب قبرص قولها إن "الملياردير ورجل الأعمال الإسرائيلي تيدي ساغي نجا من محاولة لاغتياله في الجزيرة"، من دون الكشف عن تاريخ المحاولة.

وأضافت هيئة البث: "أشارت تقارير صحفية إلى أن مواطناً أذرياً يحمل جواز سفر روسي اعُتقل على خلفية محاولة الاغتيال وبحوزته مسدس وكاتم صوت، ومَثُل المواطن أمام القضاء القبرصي في جلسة مغلقة لأسباب أمنية".

وتابعت: "تتحدث تقارير أخرى عن أن أجهزة استخبارات أجنبية، لم يكشف عنها، أنذرت سلطات جنوب قبرص بخطة استهداف ساغي".

وذكرت هيئة البث أنها حصلت على معلومات من الشركات التابعة لرجل الأعمال تفيد بأن "الحديث يدور عن إحباط محاولة إيرانية، لاستهداف مواطنين إسرائيليين في قبرص، وليس ساغي نفسه".

وقالت إن إيران تحاول الرد على ما وصفته بـ"الحملة الإسرائيلية الهادفة إلى تصفية علماء ومسؤولين إيرانيين، في برنامجها النووي".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً