سيكون اجتماع "الكابينت" الأول منذ تنصيب الرئيس الأمريكي جو بايدن الشهر الماضي  (Gil Eliyahu/AFP)

يجتمع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابينت" الأحد المقبل لبحث "الملف الإيراني" على وقع تقديرات باستئناف الإدارة الأمريكية مفاوضاتها مع طهران.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي الثلاثاء، إنّ اللقاء الذي كان من المتوقع عقده غداً الأربعاء سيُعقد ظهر الأحد المقبل.

وكانت هيئة البث الإسرائيلية قالت مساء الاثنين إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد رأَس اجتماعاً أمس، بمشاركة مسؤولين عسكريين وسياسيين "لمناقشة الميزانية المطلوبة لضربة محتملة على إيران، إذا لزم الأمر".

وقالت صحيفة "جروزاليم بوست" الإسرائيلية الثلاثاء: "يأتي الاجتماع بعد أقل من أسبوع من إعلان رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي أنه أمر بإعداد خطط عملياتية لضرب برنامج إيران النووي لتكون جاهزة إذا لزم الأمر".

ولفتت إلى أن كوخافي أشار إلى أنه "سيعود إلى المستوى السياسي اتخاذ القرار حول استخدام تلك الخطط وتحت أي ظروف".

وسيكون اجتماع "الكابينت" الأول منذ تنصيب الرئيس الأمريكي جو بايدن الشهر الماضي.

وحذّر مسؤولون إسرائيليون بينهم نتنياهو وكوخافي من عودة الولايات المتحدة الأمريكية إلى الاتفاق الدولي مع إيران الذي انسحبت منه إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب عام 2018.

وكانت إسرائيل عارضت بشدة الاتفاق الذي توصلت إليه إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما والدول الكبرى، مع إيران حول برنامجها النووي عام 2015.

وخاضت إسرائيل حملة إعلامية دولية كبيرة ضد الاتفاق وصلت إلى ذروتها بخطاب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بالكونغرس الأمريكي في مارس/آذار عام 2015.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً