الحكومة الإسرائيلية تقرر السماح للسلطة الفلسطينية بإرسال لقاح مضاد لفيروس كورونا إلى قطاع غزة (AA)

سمحت إسرائيل الأربعاء للسلطة الفلسطينية بإدخال دفعة من لقاح مضاد لفيروس كورونا إلى قطاع غزة.

وقالت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية إن الحكومة سمحت الأربعاء للسلطة الفلسطينية بإدخال ألف جرعة من لقاح سبوتنيك V الروسي إلى قطاع غزة.

وأضافت أنه سيجري إدخال دفعة اللقاح من خلال معبر بيت حانون "إيريز" شمالي قطاع غزة.

بدورها أعلنت وزيرة الصحة مي الكيلة أن الوزارة أعادت إرسال ألفَي جرعة من لقاح سبوتنيك الروسي من مستودعات الوزارة في رام الله إلى مستودعاتها في قطاع غزة، التي سبق أن منعت إسرائيل دخولها الاثنين الماضي.

وأشارت وزيرة الصحة في بيان صحفي إلى أن هذه الجرعات مخصصة للطواقم الطبية العاملة في غرف العناية المكثفة المخصصة لمرضى كورونا والطواقم العاملة بأقسام الطوارئ.

وهذه هي المرة الأولى التي تسمح فيها إسرائيل بإدخال اللقاح إلى غزة.

والاثنين شهدت لجنة الأمن والخارجية في الكنيست (البرلمان) سجالاً واسعاً حول نقل اللقاح إلى غزة، إذ عارض رئيس اللجنة تسفي هاوزر والنائبة ميخال كوتلر وينش الاستجابة للطلب الفلسطيني، بدعوى أن اللقاحات ستصل إلى قادة حركة "حماس" لا الطاقم الطبي.

وتطالب جهات في إسرائيل بمساومة قطاع غزة على تلقي اللقاح مقابل إفراج حركة "حماس" عن 4 إسرائيليين تحتجزهم في القطاع.

وتحتجز كتائب القسام (الجناح المسلح لحركة حماس) 4 إسرائيليين بينهم جنديان أُسرا خلال الحرب على غزة صيف عام 2014، في حين دخل الاثنان الآخران غزة في ظروف غير واضحة خلال السنوات الماضية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً