حشد هاجم موقعاً لخفر السواحل في منطقة كوهستاك في وقت لاحق وأصاب عدداً من أفراده (AA)

قالت وكالة أنباء إيرانية السبت إن عدداً من أفراد خفر السواحل في جنوب إيران أصيبوا عندما هاجم موقعهم حشد أغضبه مقتل شخص يُعتقد أنه مهرب وقود إثر إطلاق النار عليه.

وذكرت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية أن الرجل قُتل أمس الجمعة في اشتباكات مع خفر السواحل الذي كان يتعقب المهربين في مياه الخليج بمنطقة سيريك.

ونقلت الوكالة عن حسين دهاقي قائد خفر السواحل في إقليم هرمزجان في جنوب إيران قوله إن حشداً هاجم موقعاً لخفر السواحل في منطقة كوهستاك في وقت لاحق وأصاب عدداً من أفراده.

ووقع الحادث بعد نحو أسبوعين من مقتل ما لا يقل عن شخصين يحملان وقوداً عبر الحدود الإيرانية مع باكستان مما أشعل احتجاجات امتدت من مدينة سارافان الحدودية إلى مناطق أخرى في إقليم سيستان وبلوخستان في جنوب شرق البلاد.

وتقول الأمم المتحدة إن أفراد الحرس الثوري وقوات الأمن الإيرانية ربما قتلوا ما يصل إلى 23 شخصاً خلال الاحتجاجات.

وسعر الوقود في إيران هو أحد أرخص أسعار الوقود في العالم وتكافح البلاد تهريبه إلى الدول المجاورة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً