قوات الجيش الإسرائيلي تلاحق السيارة المجهولة التي أطلقت النار وتقيم الحواجز في المنطقة  (Jaafar Ashtiyeh/AFP)

أصيب 3 أشخاص، الأحد، إثر إطلاق نار على حاجز "زعترة" الإسرائيلي العسكري، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

جاء ذلك حسب بيان منظمة إسرائيلية غير حكومية، تدعى "نجمة داوود الحمراء"، قالت فيه إن "3 أشخاص أصيبوا عند مفرق تفوح (المسمى الإسرائيلي لحاجز زعترة العسكري)، بينهم اثنان بجروح خطيرة، فيما الآخر إصابته طفيفة، إثر إطلاق نار".

ونوهت المنظمة الإسرائيلية أن المصابين "كانوا يقفون عند موقف للحافلات".

فيما نقلت قناة (13) الإسرائيلية الخاصة عن الجيش الإسرائيلي قوله، إن "هناك اشتباهاً بهجوم بإطلاق نار على مفرق تفوح".

من جانبه، قال الجيش الإسرائيلي في بيان إن "إسرائيليين تعرضوا لإطلاق نار من داخل سيارة مشبوهة وصلت إلى مفرق تفوح (حاجز زعترة) في الضفة الغربية حيث يوجد عدد من الإصابات في المكان"، حسب وكالة الأناضول.

وأضاف البيان: "قوة عسكرية أطلقت النار نحو السيارة التي فرت من المكان، وتلاحق قوات الجيش السيارة المشبوهة وتقيم الحواجز في المنطقة".

ونقلت قناة "كان" الرسمية عن شاهد عيان، قوله إن "مركبة مسرعة، خففت سرعتها عند وصولها الحاجز مباشرة، فخرج منها شخص وأطلق النار، ما أدى لوقوع إصابات، ومن ثمّ فرّوا من المكان".

وفي السياق ذاته، أفاد شهود عيان أنّ قوات إسرائيلية أغلقت عدة شوارع ومفارق رئيسية شماليّ ووسط الضفة الغربية، في أعقاب إطلاق النار في منطقة زعترة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً