قال وزير الأمن والاستخبارات الإيراني محمود علوي، الأحد، إن طهران أوقفت جواسيس يعملون لصالح الولايات المتحدة ودول أجنبية أخرى، وأن الموقوفين سيُكشف عن هوياتهم الاثنين.

إيران تقول إنها أوقفت جواسيس يعملون لصالح واشنطن وجهات أخرى
إيران تقول إنها أوقفت جواسيس يعملون لصالح واشنطن وجهات أخرى (AP)

أعلن وزير الأمن والاستخبارات الإيراني محمود علوي، الأحد، أن بلاده ألقت القبض على جواسيس يعملون لصالح الولايات المتحدة ودول أجنبية أخرى، مشيراً إلى أن طهران ستكشف عن هوياتهم الاثنين.

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به علوي عقب اجتماع لرئاسة الوزراء في العاصمة طهران.

وأكّد الوزير الإيراني أن الجواسيس سُلِّموا إلى السلطات القضائية عقب إخضاعهم للإجراءات القانونية.

وفيما لم يصرح علوي بعدد الجواسيس الذين قبضت عليهم بلاده، أكد أن هوياتهم سيُكشف عنها الاثنين.

وتصاعد التوتر مؤخراً بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى، إثر تخفيض طهران بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي متعدد الأطراف المبرم في 2015.

واتخذت طهران تلك الخطوة، مع مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق، وفرض عقوبات مشددة على طهران، لإجبارها على إعادة التفاوض بشأن برنامجها النووي، إضافة إلى برنامجها الصاروخي.

كما تتهم دول خليجية، في مقدمتها السعودية والإمارات، إيران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية، وهو ما نفته طهران، وعرضت توقيع اتفاقية "عدم اعتداء" مع دول الخليج.

وتفاقم التوتر عقب إسقاط طهران طائرة أمريكية مسيّرة، بدعوى اختراقها الأجواء الإيرانية، فيما يؤكد الجيش الأمريكي أن الطائرة كانت تُحلق في المجال الجوي الدولي.

المصدر: TRT عربي - وكالات