وزارة الدفاع الروسية أعلنت مراقبتها سفينة "Mount Whitney" التابعة للبحرية الأمريكية بعد دخولها مياه البحر الأسود (إعلام أمريكي)

قال وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، الأحد، إن "دخول سفن البحرية الأمريكية إلى البحر الأسود هدفه التحقق من قدراتنا على حماية ساحل البحر الأسود وجنوبي البلاد".

ونقلت قناة "روسيا1" المحلية عن شويغو قوله "حسناً، كما تعلمون بالطبع، عندما تدخل سفينة قوة غير إقليمية البحر الأسود، وهي تحمل أسلحة طويلة المدى، عالية الدقة على متنها، فهذا يعني أنها لن تجري رحلة سياحية".

وأضاف الوزير الروسي "بطبيعة الحال، نحن نشاهدها ونرافقها ونفهم أن أي استفزازات ممكنة في أي وقت وفي أية لحظة، كما كان الحال منذ وقت ليس ببعيد مع سفينة بريطانية، وبالطبع لا ينبغي أن نسمح بمثل هذه الأشياء".

وأضاف شويغو "ولتوضيح الأمر بشكل أكثر دقة، هذه كما تعلمون، محاولة مستمرة تقريباً لاختبارنا، للتحقق من مدى استعدادنا وإلى أي مدى بنينا النظام بأكمله على طول ساحل البحر الأسود، بشكل عام في جنوب بلادنا".

وبهذا الخصوص، قال نائب مجلس الدوما ميخائيل شيريميت، في تصريح صحفي، إن "واشنطن تعمل عن عمد على خلق نقاط توتر من أجل حل "أهدافها الجيوسياسية الأنانية"، حسب وكالة "سبوتنيك" المحلية.

وأشار إلى أن "بلاده سترد بشكل مناسب على مثل هذه الاستفزازات إذا كانت تهدد الملاحة والشحن وسلامة سكان البلاد".

والخميس، أعلنت وزارة الدفاع الروسية مراقبتها سفينة "Mount Whitney" التابعة للبحرية الأمريكية، بعد دخولها مياه البحر الأسود.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً