العجز التجاري لقطاع الطاقة كان بحدود 2.133 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مقابل 1.009 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي (AA)
تابعنا

ارتفع العجز التجاري في تونس إلى 19.240 مليار دينار (5.83 مليار دولار) خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مقابل 11.974 مليار دينار ( 3.62 مليار دولار) خلال نفس الفترة من العام الماضي.

ووفق بيانات صادرة الخميس عن المعهد التونسي للإحصاء فإن "عجز الميزان التجاري للسلع المسجل على المستوى الكلي للمبادلات بلغ 19.240 مليار دينار ( 5.83 مليار دولار) وهو ناتج بالأساس عن العجز المسجل مع بعض البلدان".

وذكر أن العجز مع الصين بلغ 6.643 مليار دينار (مليارَيْ دولار) والجزائر 2.537 مليار دينار (768.7 مليون دولار) وروسيا 2.03 مليار دينار (114.4 مليون دولار) وإيطاليا 1.728 مليار دينار (523 مليون دولار) وإسبانيا 747 مليون دينار ( 226.3 مليون دولار) .

وأضاف المعهد التونسي: "في المقابل سجلت المبادلات التجارية للسلع فائضاً مع عدد من البلدان الأخرى وأهمها فرنسا بقيمة 3.175 مليار دينار (962 مليون دولار) وألمانيا 2.176 مليار دينار (659.3 مليون دولار) وليبيا 1.322 مليار دينار (400.6 مليون دولار).

وتابع: "عجز الميزان التجاري دون احتساب قطاع الطاقة كان في حدود 12.197 مليار دينار (3.69 مليارات دولار)".

وأردف أن العجز التجاري لقطاع الطاقة كان في حدود 7.042 مليار دينار ( 2.133 مليار دولار) خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مقابل 3.331 مليار دينار (1.009 مليار دولار) خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي.

وتعاني تونس أزمة اقتصادية ومالية تفاقمت حدتها جراء تداعيات جائحة كورونا والحرب في أوكرانيا، إضافة إلى عدم استقرار سياسي تعيشه البلاد منذ بدأ الرئيس قيس سعيّد فرض إجراءات استثنائية في 25 يوليو/تموز 2021.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً