ارتفع عدد ضحايا السيول في أرجاء العراق إلى 21 قتيلا و180 مصابا، بسبب الأمطار التي رافقتها رياح عاتية، ما أدى إلى تشكل سيول غَمَرت مئات المنازل وحاصرت بعض السكان.

جانب من السيول في العراق
جانب من السيول في العراق (Reuters)

أعلنت وزارة الصحة العراقية، الأحد، ارتفاع ضحايا السيول الناجمة عن أمطار غزيرة إلى 21 قتيلاً و180 مصاباً في أرجاء العراق، خلال اليومين الماضيين.

وقال المتحدث باسم الوزارة، سيف بدر، في بيان، إن آخر حصيلة لضحايا الظروف الجوية من الأمطار والسيول في المحافظات بلغت 21 من الوفيات و180مصاباً.

وأفادت حصيلة سابقة للوزارة، اليوم، بمصرع 18 شخصاً وإصابة 180 آخرين.

ولا تزال الأمطار تهطل على نحو متقطع في أرجاء العراق، منذ الأسبوع الماضي، ما أدى إلى سيول غمرت مئات المنازل وحاصرت بعض السكان.

وتسببت الأمطار، التي رافقتها رياح عاتية، باقتلاع الأشجار وإسقاط أعمدة كهرباء في مناطق جنوبي العراق، ما أدى إلى انقطاع تام للتيار الكهربائي لساعات.

وقررت ثلاث محافظات، هي ديالى وواسط والديوانية، تعطيل الدوام الرسمي، الأحد، جراء الأحوال الجوية السيئة.

وأمر رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، أول أمس الجمعة، بتشكيل خلية أزمة لإغاثة المناطق التي اجتاحتها السيول وإنقاذ المحاصرين.

وحذرت الهيئة العامة للأرصاد الجوية والرصد الزلزالي من منخفض جوي مصحوب بعواصف رعدية يخيم على أغلب مدن العراق، مع اقتراب عبور محور المنخفض الجوي، خلال اليومين القادمين.

المصدر: TRT عربي - وكالات