استُشهد جنديان تركيان وأصيب آخران في هجوم استهدف مركبتهم بمنطقة عملية "درع الفرات" شمالي سوريا (AA)

استُشهد جنديان تركيان وأصيب آخران السبت، في هجوم استهدف مركبتهم بمنطقة عملية "درع الفرات" شمالي سوريا.

​​​​​​وذكرت وزارة الدفاع التركية في بيان أن هجوماً استهدف اليوم مركبة عسكرية في أثناء توجهها إلى قاعدة في منطقة "درع الفرات"، أسفر عن استشهاد جنديين وإصابة اثنين آخَرَين نُقلا إلى المستشفى.

وأكّدَت الوزارة تحديد مواقع الإرهابيين في المنطقة وقصفها بشكل فاعل على الفور إثر الهجوم.

وأشارت إلى استمرار قصف مواقع الإرهابيين في إطار الرد العقابي.

وأضافت: "لم ولن نترك دماء شهدائنا تذهب سدى".

وأعربت الوزارة عن تمنياتها بالرحمة من الله للشهيدين والصبر لذويهما، والشفاء العاجل للجنديين المصابَين.

كما تقدمت بالتعازي لأسرتَي الشهيدين والقوات المسلحة والشعب التركي بعامة.

بدوره قال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون تعقيباً على الهجوم الإرهابي، إنه "لا يشك أحد بأننا سنواصل نضالنا حتى اجتثاث جذور الإرهاب وتأمين حدودنا كاملةً".

من جانبه أكد فؤاد أُقطاي نائب الرئيس التركي أن "دماء الجنود الأتراك لن تذهب هدراً، وسيدفع الإرهابيون الثمن غالياً جداً".

واستطاع الجيش التركي عبر عملية "درع الفرات" التي أطلقها في 24 أغسطس/آب 2016 تطهير 2055 كيلومتراً مربعاً من الأراضي شمالي سوريا، من العناصر الإرهابية.

وشمل نطاق العملية مناطق بالريف الشمالي لمحافظة حلب، بينها مدن جرابلس والباب وأعزاز.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً