قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت النار على الطبيب الفلسطيني بدعوى تنفيذه عملية طعن (مواقع تواصل)

أعلن مستشفى إسرائيلي، الجمعة، استشهاد فلسطيني أصيب برصاص قوات الاحتلال، وسط مدينة القدس، بدعوى تنفيذ عملية طعن ضد عناصر الشرطة.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" على موقعها الإلكتروني، إن "مستشفى هداسا أعلن وفاة الفلسطيني الذي حاول طعن شرطي إسرائيلي في وقت سابق الجمعة، قرب باب المجلس في البلدة القديمة من مدينة القدس، متأثراً بإصابته الحرجة جراء إطلاق النار عليه".

وأشارت إلى أن "الشرطة أطلقت النار عليه فوراً، حيث جرى نقله إلى مستشفى هداسا ماونت سكوبوس بمدينة القدس، وهو في حالة حرجة، قبل إعلان وفاته لاحقاً".

بدورها، أعلنت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية (رسمية)، أن "الشهيد يدعى حازم الجولاني وهو طبيب جراح".

وجاء في بيان مقتضب أصدرته الهيئة: "استشهاد الطبيب الجريح حازم الجولاني الذي أصيب في القدس".

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت الشرطة الإسرائيلية، أنها أصابت فلسطينياً، واعتقلته، بعد أن ادعت أنه طعن أحد عناصرها وأصابه بجروح طفيفة بالبلدة القديمة من مدينة القدس.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً