قتل بسم الله عادل أيماق (28 عاماً) رئيس تحرير محطة إذاعة صدى الغور، قرب مدينة فيروز كوه (AA)

أعلن مسؤولون أفغان السبت عن مقتل صحفي بالرصاص في كمين لسيارة بإقليم غور في وسط أفغانستان، وهو خامس إعلامي يسقط قتيلاً في البلاد خلال شهرين.

وقتل بسم الله عادل أيماق (28 عاماً)، رئيس تحرير محطة إذاعة صدى الغور، قرب مدينة فيروز كوه عاصمة الإقليم يوم الجمعة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن قتل الصحفي الأفغاني. وندد الرئيس أشرف غني بعملية الاغتيال وقال إن حكومته ملتزمة بدعم وتعزيز حرية التعبير.

وأضاف الرئيس الأفغاني في تغريدة على تويتر: "لن تستطيع طالبان والجماعات الإرهابية الأخرى إسكات الأصوات المشروعة للصحفيين ووسائل الإعلام بتنفيذ مثل هذه الهجمات".

وقتل ناشط بالمجتمع المدني يوم الجمعة أيضاً في هجوم لمسلحين مجهولين.

وزاد قتل الصحفيين والمسؤولين ونشطاء حقوق الإنسان في الشهور الأخيرة مع ارتفاع وتيرة العنف في أفغانستان رغم محادثات السلام بين الحكومة وطالبان.

وكانت حركة طالبان قد قالت في ديسمبر/كانون الأول إنها غير مسؤولة عن قتل الإعلاميين.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً