زوجة وزير الصحة الاسكتلندي حمزة يوسف تتهم حضانة أطفال بـ"التمييز العنصري" (متداول)

أعلنت زوجة وزير الصحة الاسكتلندي قرارها البدء في إجراءات مقاضاة حضانة أطفال بتهمة "التمييز العنصري" بعد رفضها طلب التحاق ابنتها.

ووفقاً للوزير حمزة يوسف وزوجته نادية النقلا، فإن حضانة الأطفال "ليتل سكولارز" قالت إنه لا يوجد فيها مكان لاستيعاب أطفال جدد بعد أن تقدّما بطلب لابنتهما "أمل" البالغة من العمر عامين.

وقالا إنّ الطلبات التي قُدِّمت من أصدقاء وأفراد في العائلة لأطفال لديهم "أسماء تشبه أسماء البيض الاسكتلنديين" قُبلت.

وتنفي الحضانة هذا الادعاء، وتؤكد أنها ترحّب بالأطفال من مختلف الخلفيات الثقافية.

وكان يوسف وزوجته أبلغا في وقت سابق عن الحضانة إلى هيئة التفتيش المعنية، لكنهما طلبا من محامٍ أيضاً الشروع في إجراءات قضائية ما لم تعتذر حضانة "ليتل سكولارز" وتقدّم تبرعاً لمؤسسة خيرية مناهضة للعنصرية في غضون أسبوعين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً