سعر اليورو في أدنى مستوياته مقابل الدولار منذ 2017 (متداول)
تابعنا

تراجعت الأسهم الأوروبية في تعاملات متقلبة الأربعاء إثر تصاعد التوتر في قطاع الطاقة، جراء وقف شركة الطاقة الروسية العملاقة "غازبروم"، إمدادات الغاز إلى بلغاريا وبولندا، فيما سجل سعر صرف اليورو أدنى مستوى له مقابل الدولار منذ خمس سنوات.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4 في المئة، وبدا في طريقه لمواصلة موجة بيع لليوم الرابع على التوالي، واقترب من أدنى مستوى في ستة أسابيع.

وأوقفت "غازبروم" إمدادات الغاز إلى بلغاريا وبولندا لعدم دفعهما مقابله بالروبل الروسي، في أعنف رد من الكرملين حتى الآن على العقوبات القاسية التي فرضها الغرب بسبب الصراع الأوكراني.

وواصلت شركات التعدين مكاسبها للجلسة الثانية على التوالي بعد موجة بيع في الآونة الأخيرة، بينما تراجعت القطاعات ذات الأسهم الدفاعية مثل المرافق والأغذية والمشروبات.

وهبط سهم "دويتشه" بنك خمسة في المئة، بعد أن حذر من أن الصراع الروسي الأوكراني سيؤثر سلباً على نتائج أعمال العام بأكمله، رغم إعلانه قفزة في أرباح الربع الأول بنسبة 17 في المئة، بما فاق التوقعات.

وزاد سهم مجموعة "لويدز" المصرفية البريطانية 1.2 في المئة، بعد إعلان أرباح فصلية قوية مع تجاهل أكبر بنك في بريطانيا في مجال الإقراض العقاري إلى حد كبير، أثر أزمة تكلفة المعيشة الآخذة في التفاقم في البلاد.

وفي سياق متصل، سجل سعر صرف اليورو الأربعاء أدنى مستوى له مقابل الدولار منذ خمس سنوات، في وقت تستفيد العملة الأمريكية من وضعها كملاذ آمن وسط اضطرابات اقتصادية، وفيما يرفع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي معدلات الفائدة.

وتراجع سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة إلى 1.0588 دولار، في أدنى مستوياته منذ أبريل/نيسان 2017.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً