قالت الأمم المتحدة إن 50 ألف شخص على الأقل تضرروا من الفيضانات الناتجة عن أمطار غزيرة هطلت هذا الأسبوع في أجزاء واسعة من السودان، موضحة أن الأمطار "سببت فيضانات وانزلاقات أرضية وأضراراً في منازل وبنى تحتية في 14 من إجمالي 18 ولاية في البلاد".

تهطل عادة أمطار قوية في السودان من يونيو/حزيران إلى أكتوبر/تشرين الأول، وتتواجه البلد سنوياً فيضانات واسعة النطاق
تهطل عادة أمطار قوية في السودان من يونيو/حزيران إلى أكتوبر/تشرين الأول، وتتواجه البلد سنوياً فيضانات واسعة النطاق (AFP)

تضرر 50 ألف شخص على الأقل من الفيضانات الناتجة عن أمطار غزيرة هطلت هذا الأسبوع في أجزاء واسعة من السودان، حسب ما جاء في بيان لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة الخميس.

وأوضح البيان أن "الأمطار الغزيرة التي هطلت في الأيام الأخيرة في السودان، سببت فيضانات وانزلاقات أرضية وأضراراً في منازل وبنى تحتية في 14 من إجمالي 18 ولاية في البلاد".

ونقلت الأمم المتحدة عن "مفوضية العون الإنساني" الحكومية، أن "50 ألف شخص تضرروا من تداعيات الفيضانات وفق تعداد أولي، لكن الرقم مرجح ارتفاعه".

وأدّت الفيضانات الأسبوع الماضي إلى وفاة 10 أشخاص وتدمير نحو 3500 منزل، وفق بيان رسمي.

علاوة على ذلك، انهار سد بوط في ولاية النيل الأزرق، مما أدى إلى تدمير مئات المنازل، وفق السلطات المحلية.

وتهطل عادةً أمطار قوية في السودان من يونيو/حزيران إلى أكتوبر/تشرين الأول، وتواجه البلد سنوياً فيضانات واسعة النطاق.

وأثّرت الأمطار الغزيرة عام 2019 في 400 ألف شخص، وفق المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.

المصدر: TRT عربي - وكالات