وفق الأمم المتحدة أكثر من 700 مدني بينهم 52 طفلا لقوا حتفهم في أوكرانيا  (Vadim Ghirda/AP)
تابعنا

قالت مسؤولة الشؤون السياسية بالأمم المتحدة روزماري ديكارلو أمام مجلس الأمن الخميس، إن أكثر من 700 مدني بينهم 52 طفلاً لقوا حتفهم في أوكرانيا منذ بدء الهجوم الروسي قبل ثلاثة أسابيع، لكن "العدد الفعلي من المرجَّح أن يكون أعلى من ذلك بكثير".

وأضافت ديكارلو: "معظم هؤلاء الضحايا سقطوا نتيجة استخدام أسلحة متفجرة ذات تأثير واسع النطاق في مناطق مأهولة بالسكان، كما تعرَّضَت مئات المباني السكنية وكذلك المستشفيات والمدارس لأضرار جسيمة أو التدمير".

وأبلغت المجلس المؤلف من 15 عضواً أن لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة سجلت مقتل 726 شخصاً، بينهم 52 طفلاً، وإصابة 1174 آخرين، بينهم 63 طفلاً، في الفترة بين 24 فبراير/شباط و15 مارس/آذار. ولم تُلقِ ديكارلو باللوم على أي من طرفَي الصراع.

وقالت المسؤولة الأممية: "لا يمكن إنكار حجم الخسائر في صفوف المدنيين ودمار البنية التحتية المدنية بأوكرانيا. هذا يتطلب تحقيقاً شاملاً ومحاسبة المسؤولين".

وتتهم أوكرانيا وحلفاؤها الغربيون موسكو بمهاجمة المدنيين. وتنفي روسيا التي تصف أعمالها العسكرية في أوكرانيا بأنها "عملية خاصة" مهاجمة المدنيين، وتقول إنها تستهدف فقط البنية التحتية العسكرية في أوكرانيا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً