الأمم المتحدة: 97% من الأفغان معرضون للانزلاق تحت خط الفقر (AFP)

حذرت الأمم المتحدة، الخميس، من أن 97% من الأفغان معرضون "لخطر الانزلاق تحت خط الفقر"، موصية بإطلاق حزمة من التدخلات الإنسانية تساعد على تحسين الظروف المعيشية في ذلك البلد.

وقال برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في تقرير إن "ما يصل إلى 97% من الأفغان معرضون لخطر الانزلاق تحت خط الفقر، ما لم يجرِ إطلاق استجابة عاجلة للأزمات السياسية والاقتصادية في بلادهم".

وأشار التقرير، الذي رصد أربعة سيناريوهات محتملة للوضع في أفغانستان، إلى أن إجمالي الناتج المحلي الحقيقي يمكن أن ينكمش بنسبة تصل إلى 13.2%، مما يؤدي إلى زيادة معدل الفقر بنسبة 25%".

وطبقا لأسوأ السيناريوهات الأربعة، حذر التقرير من "انقطاع التجارة لمدة شهرين مع جميع الشركاء الرئيسيين، وانخفاض بنسبة 4% في كفاءة الإنفاق الرأسمالي وعطل الاتصالات ويمكن أن يؤدي هذا المزيج من العوامل إلى تضخم معدل الفقر الأساسي، الذي يبلغ الآن 72%".

وأوصى التقرير "بتنفيذ حزمة من التدخلات المصممة للمساعدة في تحسين الظروف المعيشية الفورية لأكثر الناس والمجتمعات ضعفاً، مع إعطاء الأولوية لحماية حقوق النساء والفتيات".

وأشار إلى ضرورة تركيز الحزمة على الخدمات الأساسية وسبل العيش المحلية والدخل الأساسي والبنية التحتية الصغيرة، وأن تهدف إلى دعم ما يقرب من 9 ملايين شخص من الفئات الضعيفة من خلال برنامج تنمية المجتمع لمدة 24 شهراً.

كما أوصى التقرير بأن تستفيد الفئات الأكثر ضعفاً من برنامج النقد مقابل العمل، و(تقديم) المنح للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ولا سيما الشركات التي تديرها النساء.

وفي الأيام العشرة الأخيرة وصلت العاصمة كابل، إمدادات إنسانية تحوي مساعدات غذائية وطبية من عدة دول بينها قطر والإمارات والبحرين وباكستان وتركمنستان.

وفي 15 أغسطس/آب، سيطرت حركة طالبان على أفغانستان بالكامل تقريباً، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتملت نهاية الشهر ذاته.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً