قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي فتاة فلسطينية، الأربعاء، بعد إطلاق النار عليها  شرق مدينة القدس المحتلة. وزعم جيش الاحتلال محاولة الفتاة تنفيذ عملية طعن، غير أنّه لم تسجَّل أية إصابات في صفوف جنود الاحتلال.

الجنود الإسرائيليون لم يصابوا بأي جروح في الحادث
الجنود الإسرائيليون لم يصابوا بأي جروح في الحادث (AFP)

استشهدت فتاة فلسطينية تبلغ من العمر 16 عاماً بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي عند حاجز الزعيم شرق مدينة القدس المحتلة.

وزعم جيش الاحتلال محاولة الشهيدة سماح زهير مبارك تنفيذ عملية طعن، غير أنه لم تسجَّل أية إصابات في صفوف جنود الاحتلال. وأغلق جيش الاحتلال الحاجز أمام المواطنين، وصعّب من وصول طواقم إسعاف فلسطينية إليها.

من جهتها، قالت حركة حماس إن مقتل الشابّة "جريمة... تؤكد العقلية الإرهابية التي تحكم سلوك قوات الاحتلال في تعاملها مع شعبنا"، وأضافت بيان للحركة أن هذه الاعتداءات "ستواجَه بمزيد من المقاومة والتحدي".

المصدر: TRT عربي - وكالات