البحارة الأتراك الـ15 الذين تم إطلاق سراحهم يصلون إلى إسطنبول الأحد (AA)

يصل البحارة الأتراك الـ15 الذين جرى إطلاق سراحهم عقب تعرضهم للاختطاف في يناير/كانون الثاني الماضي، من العاصمة النيجيرية أبوجا إلى إسطنبول، الأحد.

وذكرت وكالة الأناضول أن بحارة سفينة "موزارت" التي تعرضت لهجوم القراصنة بخليج غينيا في يناير، وصلوا السبت إلى سفارة أنقرة لدى أبوجا عقب إطلاق سراحهم، الجمعة.

وأوضح أن البحارة سيعودون عبر طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية في الرحلة التي ستجريها من أبوجا إلى إسطنبول.

ومن المنتظر أن تصل الطائرة إلى مطار إسطنبول خلال ساعات صباح الأحد.

وفي وقت سابق السبت، أعلن سفير أنقرة لدى أبوجا مليح أولو أرن، نقل البحارة الأتراك الـ15 الذين تعرضوا للاختطاف إلى مبنى السفارة، بعد إطلاق سراحهم، الجمعة.

وفي 23 يناير/كانون الثاني، تعرضت سفينة الشحن "موزارت" التي ترفع العلم الليبيري، لهجوم قراصنة أثناء إبحارها في خليج غينيا.

واختطف المهاجمون 15 من أفراد طاقم السفينة البالغ عددهم 19، فيما قُتل أحدهم، يحمل الجنسية الأذربيجانية، ونجح 3 من الطاقم في الهرب مع السفينة إلى الغابون ومن ثم إلى تركيا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً