البرلمان التركي يُدين بشدة وأسف إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن اعتراف بلاده بأحداث 1915 بوصفها "إبادة" للأرمن (AA)

وافقت أغلبية أعضاء البرلمان التركي الخميس، على قرار بإدانة ورفض إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن اعتراف بلاده بأحداث 1915 بوصفها "إبادة جماعية" للأرمن.

وورد في البيان الصادر عن الجمعية الوطنية الكبرى لتركيا (البرلمان التركي): "نُدين بشدة وأسف إعلان الرئيس الأمريكي الناجم عن ضغوط اللوبيهات الأرمينية في واشنطن".

وأضاف البيان: "نعتبر إعلان رئيس الولايات المتحدة غير المخوَّل إليه من الناحيتين القانونية والأخلاقية الحكم على مثل هذه الوقائع التاريخية، باطلاً".

والسبت وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن أحداث 1915 بـ"الإبادة" ضد الأرمن، في مخالفة للتقاليد الراسخة لأسلافه من رؤساء الولايات المتحدة بالامتناع عن استخدام المصطلح.

وأكدت وزارة الخارجية التركية أن بايدن لا يملك الحق القانوني في الحكم على المسائل التاريخية، وتصريحاته عن "الإبادة" المزعومة للأرمن لا قيمة لها.

وتؤكّد تركيا عدم إمكانية إطلاق وصف "إبادة جماعية" على تلك الأحداث، بل تصفها بـ"المأساة" لكلا الطرفين.

وتدعو تركيا إلى تناول الملف بعيداً عن الصراع السياسي وحلّ القضية بمنظور "الذاكرة العادلة" الذي يعني التخلي عن النظرة الأحادية إلى التاريخ، وتفهُّم كل طرف ما عاشه الآخر، والاحترام المتبادل لذاكرة الماضي لكل طرف.

TRT عربي
الأكثر تداولاً