صوت البرلمان اللبناني بالأغلبية لصالح منح الحكومة الجديدة التي يرأسها سعد الحريري الثقة. يأتي التصويت لينهي أزمة تجازوت 9 أشهر في لبنان بسبب عدم التوافق حول توزيع المناصب الوزارية في الحكومة بين الأحزاب الرئيسة في البلاد.

111 نائباً صوّتوا لصالح منح الحكومة اللبنانية الجديدة الثقة، من أصل 117 حضروا الجلسة
111 نائباً صوّتوا لصالح منح الحكومة اللبنانية الجديدة الثقة، من أصل 117 حضروا الجلسة (AP)

منح مجلس النواب اللبناني، الجمعة، الحكومة الائتلافية الجديدة برئاسة سعد الحريري، ثقته، ليعطيها الضوء الأخضر لبدء عملها بعد جلسة ناقش فيها النواب سياساتها المقترحة.

وصوّت 111 نائباً لصالح منح الثقة من أصل 117 حضروا الجلسة، فيما يبلغ عدد أعضاء البرلمان 128.

وامتنع عن التصويت، حزب الكتائب الذي يملك 3 نواب، إضافة إلى 3 نواب آخرين، فيما منحت كل الأحزاب الأساسية الحكومة الثقة.

وكان رئيس الحكومة سعد الحريري قال إن حكومته ستضع على رأس أولوياتها الإصلاحات الاقتصادية المطلوبة للسيطرة على الدين العام الضخم للبنان.

وجاء في بيان الحكومة المتعلق بالسياسات، أن الإصلاحات التي تعتزم الحكومة تنفيذها قد تكون صعبة ومؤلمة، لكنها ضرورية لتجنُّب تدهور الأوضاع الاقتصادية والمالية والاجتماعية.

وتعهدت الحكومة بـ"تصحيح مالي" يعادل 1% على الأقل من الناتج المحلي الإجمالي سنوياً خلال خمسة أعوام بدءاً من ميزانية هذا العام.

المصدر: TRT عربي - وكالات