أطلق التحالف بقيادة السعودية في اليمن الجمعة، عملية عسكرية شمال مدينة الحديدة الساحلية، ضدّ ما وصفه بأنه "أهداف عسكرية مشروعة"، في تطوُّر قد يفاقم حدة التوتر في المنطقة بعد الهجوم الذي وقع مطلع الأسبوع على منشأتي نفط سعوديتين.

المالكي: هذه المواقع تهدّد خطوط الملاحة البحرية والتجارة العالمية في مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر
المالكي: هذه المواقع تهدّد خطوط الملاحة البحرية والتجارة العالمية في مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر (Reuters)

أطلق التحالف بقيادة السعوديَّة في اليمن الجمعة، عملية عسكرية شمال مدينة الحديدة الساحلية، ضدّ ما وصفه بأنه "أهداف عسكرية مشروعة"، في تطوُّر قد يفاقم حدة التوتُّر في المنطقة بعد الهجوم الذي وقع مطلع الأسبوع على منشأتَي نفط سعوديّتين.

وقال التحالف إنه دمّر أربعة مواقع تُستخدم في "تجميع وتفخيخ الزوارق المسيَّرة من بُعد والألغام البحرية"، وأضاف أن تدمير المواقع "المعادية" يُسهِم في حرية الملاحة البحرية.

وصرَّح المتحدث باسم قوات التحالف تركي المالكي في بيان، بأن هذه المواقع تُستخدم "لتنفيذ الأعمال العدائية والعمليات الإرهابية، التي تهدّد خطوط الملاحة البحرية والتجارة العالَمية في مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر".

وقالت جماعة الحوثي في اليمن، التي أعلنت مسؤوليتها عن هجوم السبت على منشأتي النِّفْط السعوديّتين، إن التحالف خرق اتفاق الأمم المتَّحدة المتوصَّل إليه في السويد.

وتَدخَّل التحالف في اليمن في مارس/آذار 2015 ضدّ جماعة الحوثي المدعومة إيرانيّاً، وذلك بعد أن أطاحت الجماعة بالحكومة المعترَف بها دوليّاً في صنعاء أواخر عام 2014.

وكان قد تُوُصِّل إلى وقف لإطلاق النار في الحديدة وإعادة انتشار للقوات خلال محادثات سلام في السويد العام الماضي، في إجراء لبناء الثقة لتمهيد الطريق أمام محادثات لإنهاء الحرب، لكن الإجراءات توقفت لأشهر قبل أن ينسحب الحوثيون من ثلاثة موانٍ على البحر الأحمر.

وأضاف المالكي أن الحوثيين استخدموا الحديدة "لإطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات دون طيار والزوارق المفخخة والمسيَّرة من بُعد وكذلك نشر الألغام البحرية عشوائيّاً".

وقُتل الخميس قائد عسكري في التحالف وعدد من الجنود السعوديّين واليمنيين، خلال مهمَّة عسكرية في محافظة حضرموت شرقي البلاد.

وذكر بيان لقيادة المنطقة العسكرية الأولى في الجيش اليمني، أن "العقيد الركن بندر بن مزيد مقبول العتيبي (سعوديّ)، قائد قوات التحالف بوادي وصحراء حضرموت، قُتل في منطقة في وادي بن علي، التابع لمديرية شبام بحضرموت".

وأوضح أن الحادثة وقعت "إثر انفجار عبوة ناسفة في أثناء تفكيك شبكة عبوات في وسط الوادي زرعتها عناصر الشر والإرهاب والتخريب".

وأشار البيان إلى أن الحادثة أسفرت كذلك عن مقتل جنديين سعوديّين من قوات التحالف، وجنديين من قيادة المنطقة العسكرية الأولى التابعة للجيش اليمني.

كما أدَّت الحادثة إلى إصابة 6 آخرين، منهم رئيس أركان إحدى كتائب قيادة المنطقة الأولى، حسب البيان.

المصدر: TRT عربي - وكالات