نيران الانفصاليين أسفرت عن إصابة جنديين ومدني بجروح (Reuters)

أعلنت القوات المسلحة الأوكرانية، السبت، إصابة جنديين ومدني بجروح، جرّاء إطلاق نار من قبل انفصاليين موالين لروسيا الجمعة، في منطقة "دونباس" شرقي البلاد.

وأوضحت القوات المسلحة في بيان، أن الانفصاليين خرقوا وقف إطلاق النار شرقي البلاد 21 مرة، أمس الجمعة.

وأشارت إلى استهداف الانفصاليين بالنيران مناطق "زولوتي" و"نوفوليكساندريفكا" و"سفيتلودارسك" و"بيشوفيك" و"كراسنوهوريفكا" التابعة لـ"دونباس".

وأضاف البيان أن نيران الانفصاليين أسفرت عن إصابة جنديين ومدني بجروح. وبين أنه تم إبلاغ ممثلي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بالحادث.

و في 26 مارس/آذار المنصرم تصاعد التوتر مجدداً في "دونباس"، عقب مقتل 4 جنود أوكرانيين وإصابة اثنين آخرين جرّاء إطلاق نار من قبل انفصاليين موالين لروسيا.

والخميس، أعلنت القوات المسلحة الأوكرانية إصابة اثنين من جنودها بجروح، جرّاء إطلاق نار من قبل انفصاليين موالين لروسيا في "دونباس".

وفي كلمة أمام البرلمان 30 مارس/آذار، صرح رئيس هيئة الأركان الأوكراني رسلان خومتشاك أن روسيا أرسلت قوات إلى مناطق قريبة من حدود أوكرانيا بذريعة إجراء مناورات عسكرية.

ورداً على ذلك قال ديمتري بيسكوف، متحدث الرئاسة الروسية "الكرملين"، في تصريح الخميس، إن بلاده تحرك قواتها داخل حدودها وفقاً لتقديرها.

وبين الفينة والأخرى تتواصل الاشتباكات في "دونباس" بين القوات الأوكرانية والانفصاليين الذين أعلنوا استقلالهم عام 2014، ما أدى إلى مقتل أكثر من 13 ألف شخص منذ ذلك الحين حتى اليوم.

يذكر أن العلاقات بين كييف وموسكو تشهد توتراً متصاعداً منذ نحو 7 سنوات، بسبب ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية إلى أراضيها بطريقة غير قانونية، ودعمها الانفصاليين في "دونباس".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً