أفادت وزارة الدفاع التركية في بيان، بأن الاجتماع الفني بين الوفدين العسكريين التركي واليوناني، انطلق في مقر حلف شمال الأطلسي "الناتو" بالعاصمة البلجيكية بروكسل، لبحث سبل فض النزاع وتجنُّب حدوث مناوشات شرقي البحر المتوسط.

الاجتماع الفني بين وفدَي تركيا واليونان العسكريين ينطلق استجابة لدعوة أمين عام حلف الناتو ينس ستولتنبرغ
الاجتماع الفني بين وفدَي تركيا واليونان العسكريين ينطلق استجابة لدعوة أمين عام حلف الناتو ينس ستولتنبرغ (Getty Images)

انطلق الثلاثاء، الاجتماع الفني بين الوفدين العسكريين التركي واليوناني، في مقر حلف شمال الأطلسي "الناتو" بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان، إن "الاجتماع الفني بين الوفدين العسكريين التركي واليوناني انطلق في مقر الناتو لبحث سبل فض النزاع".

وسبق أن اتفق الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ والرئيس التركي رجب طيب أردوغان على انطلاق محادثات فنية بين أنقرة وأثينا، لتأسيس آليات لتجنُّب حدوث مناوشات شرقي البحر المتوسط.

وعُقِد الاجتماع الأول بين وفدَي البلدين في 10 سبتمبر/أيلول الجاري، بمقر "الناتو" في بروكسل.

وفي الـ4 من الشهر نفسه، أعلن ستولتنبرغ انطلاق محادثات فنية بين تركيا واليونان، لتأسيس آليات لتجنُّب حدوث مناوشات شرقي المتوسط، مشيراً إلى عدم التوصل إلى اتفاق بعد.

وتشهد منطقة شرقي البحر المتوسط توتراً، إثر مواصلة اليونان اتخاذ خطوات أحادية مع إدارة جنوب قبرص، وبعض بلدان المنطقة بخصوص مناطق الصلاحية البحرية.

وفيما تتجاهل أثينا التعامل بإيجابية مع عرض أنقرة للتفاوض حول المسائل المتعلقة بشرقي المتوسط وبحر إيجة وإيجاد حلول عادلة للمشاكل، يجدد الجانب التركي موقفه الحازم حيال اتخاذ التدابير اللازمة ضد الخطوات أحادية الجانب.

المصدر: TRT عربي - وكالات