استدعت الخارجية الجزائرية سفير المغرب في البلاد، بعد انتشار فيديو منسوب لقنصل المملكة في وهران، يصف فيه على ما يبدو الجزائر بـ"البلد العدو" خلال لقائه مغاربة عالقين في الجزائر.

تشهد العلاقات الجزائرية-المغربية توتراً منذ عقود بسبب النزاع في إقليم الصحراء
تشهد العلاقات الجزائرية-المغربية توتراً منذ عقود بسبب النزاع في إقليم الصحراء (AFP)

أعلنت وزارة الخارجية الجزائرية، الخميس أنها استدعت سفير المغرب على خلفية انتشار فيديو منسوب لقنصل المملكة في وهران، أحرضان بوطاهر، على وسائل التواصل الاجتماعي، يصف فيه على ما يبدو الجزائر بـ"البلد العدو" خلال لقائه مغاربة عالقين في الجزائر.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية نشرته وسائل الإعلام الرسمية: "استدعي أمس، الأربعاء، سفير المملكة المغربية بالجزائر من طرف السيد صبري بوقدوم، وزير الشؤون الخارجية، حيث تمت مواجهته بالأقوال التي صدرت عن القنصل العام للمملكة المغربية بوهران خلال النقاش الذي دار بينه وبين مواطنين مغاربة".

وجرى إبلاغ السفير المغربي بأنّ "توصيف القنصل العام المغربي في وهران، للجزائر، إذا ما تأكد حصوله، على أنها بلد عدو هو إخلال خطير بالأعراف والتقاليد الدبلوماسية، لا يمكن بأي حال من الأحوال قبوله"، وفق ما جاء في البيان.

وتابع البيان: "وهو في نفس الآن مساس بطبيعة العلاقات بين دولتين جارتين وشعبين شقيقين، مما يستوجب على السلطات المغربية اتخاذ التدابير المناسبة لتفادي أي تداعيات لهذا الحادث على العلاقات الثنائية بين البلدين".

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو تناقلته أيضاً وسائل إعلام جزائرية، يظهر فيه شخص قيل إنه قنصل المغرب في مدينة وهران (شمال غرب)، وهو يتحدث مع مغاربة تظاهروا أمام القنصلية للمطالبة بترحيلهم إلى بلدهم، بعدما وجدوا أنفسهم عالقين في الجزائر إثر وقف الرحلات الجوية منتصف مارس/آذار بسب انتشار وباء كورونا.

وفي تعليقه على المقطع، قال القنصل بوطاهر، الأربعاء، لـموقع اليوم 24 المغربي، إن "المشاهد الظاهرة في الفيديو، التي تبين اجتماعه بعدد من المغاربة أمام مقر القنصلية، صحيحة، إلا أن الصوت مفبرك".

وتشهد العلاقات الجزائرية-المغربية توتراً منذ عقود بسبب النزاع في إقليم الصحراء، والحدود بين البلدين الجارين مغلقة منذ 1994.

وفي آخر تصريح لوزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة في بداية مايو/أيار تحدث عن "بلد جار يغذي الانفصال"، كما نقلت عنه وكالة الأنباء المغربية الرسمية، التي أوضحت انه كان يقصد الجزائر التي تدعم جبهة البوليساريو الانفصالية، والمطالبة باستقلال إقليم الصحراء.

المصدر: TRT عربي - وكالات