الجزائر وتركيا تبحثان سبل تعزيز التعاون الثنائي / صورة: وزارة الخارجية الجزائرية (وزارة الخارجية الجزائرية)
تابعنا

بحثت الجزائر وتركيا الثلاثاء سبل تعزيز التعاون الثنائي في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال استقبال الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية عمار بلاني، السفيرة التركية ماهينور أزديمير غوكتاش​​​​​​​، وفق بيانٍ للوزارة.

وذكر البيان أنه جرى خلال اللقاء "استعراض أجندة العلاقات الثنائية للأشهر المقبلة والتباحث حول سبل تعزيز التعاون الثنائي في المجالات ذات الاهتمام المشترك".

وأضاف أن ذلك كان "في إطار مواصلة تجسيد الرؤية الإستراتيجية للعلاقات الثنائية المسطرة من قادة البلدين بمناسبة زيارة الدولة التي أجراها رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون لتركيا من 15 إلى 17 مايو/أيار المنصرم، والتي تكللت بتوقيع عديد اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم".

وأردف بأن اللقاء "سمح بالوقوف على تطابق وجهات نظر البلدين إزاء القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، لا سيما على صعيد القضية الفلسطينية".

ولفت البيان إلى أن السفيرة التركية "أشادت بالجهود المثمرة والبنّاءة للجزائر في سبيل تحقيق المصالحة الفلسطينية" .

وفي 13 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وقّعت الفصائل الفلسطينية وثيقة "إعلان الجزائر" للمصالحة، في ختام أعمال مؤتمر "لم الشمل من أجل تحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية".

كما تطرق الجانبان وفق البيان، إلى "سبل تكثيف التنسيق والتشاور الثنائي على مستوى المنظمات والهيئات الجهوية والدولية".

ونقل البيان عن السفيرة التركية "تنويهها باللقاء المثمر بين تبون ووزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز الخميس الماضي، بمقر رئاسة الجمهورية (الجزائرية)، وبالآفاق الواعدة في تمتين التعاون الثنائي بما فيها في المجالين الاقتصادي والثقافي".

وشارك دونماز في 9 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، في أعمال المؤتمر الجزائري الثاني للاستثمار في العاصمة الجزائر بصفة "ضيف شرف".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً