قال الجيش الألماني إنه علّق حتى إشعار آخر تدريب الجنود العراقيين، وسط التوترات بين إيران والولايات المتحدة. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية إن عمليات التدريب قد تستأنف خلال الأيام المقبلة وإنه لا يوجد تهديد ملموس في الوقت الحالي.

يوجد في العراق نحو 160 جندياً ألمانياً من بينهم 60 في التاجي شمالي بغداد
يوجد في العراق نحو 160 جندياً ألمانياً من بينهم 60 في التاجي شمالي بغداد ()

أعلن الجيش الألماني، الأربعاء، أنه علّق حتى إشعار آخر تدريب الجنود العراقيين، وسط التوترات بين إيران والولايات المتحدة.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية ينس فلوسدورف للصحافيين "لقد أوقف الجيش الألماني تدريبه" للجنود العراقيين، متحدثاً عن "زيادة اليقظة" لدى الجيش الألماني في العراق.

وقال فلوسدورف إن عمليات التدريب قد تستأنف خلال الأيام المقبلة وإنه "لا يوجد تهديد ملموس" في الوقت الحالي.

ويوجد نحو 160 جندياً ألمانياً في العراق من بينهم 60 في منطقة التاجي شمالي بغداد، و100 في أربيل شمالي العراق.

قوات عراقية تتلقى تدريبات على يد مدربين ألمان
قوات عراقية تتلقى تدريبات على يد مدربين ألمان ()

كما أمرت الولايات المتحدة، الأربعاء، موظفي حكومتها غير الأساسيين بمغادرة العراق، وذلك بعد أن أبدت مخاوفها مراراً إزاء تهديدات من قوى تدعمها إيران.

وقالت السفارة الأمريكية في بغداد في بيان إن وزارة الخارجية أمرت بسحب الموظفين من كل من السفارة والقنصلية في أربيل.

وأعاد الجيش الأمريكي، الثلاثاء، تأكيد مخاوفه من تهديدات وشيكة محتملة من إيران لقواته في العراق، غير أن قائداً بريطانياً كبيراً شكك في ذلك، كما وصفت طهران التصريحات الأمريكية "بالحرب النفسية".

المصدر: TRT عربي - وكالات