أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بدء الجيش مناورات عسكرية لمدة 5 أيام، رداً على تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بالتدخل العسكري في فنزويلا لدعم زعيم المعارضة خوان غوايدو.

الرئيس الفنزويلي يعلن بدء مناورات عسكرية ضخمة تستمر 5 أيام
الرئيس الفنزويلي يعلن بدء مناورات عسكرية ضخمة تستمر 5 أيام (AA)

أطلق الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الإثنين، إشارة بدء مناورات عسكرية ضخمة تستمر خمسة أيام، بمشاركة قادة القوات البرية والجوية ووزير الدفاع الفنزويلي فلاديمير بادرينو لوبيز في حفل انطلاق المناورات.

وأكد مادورو في كلمة ألقاها خلال الحفل، أن هذه المناورات ستكون بمثابة تجربة للعمليات السابقة وتقييم لسيناريوهات التهديدات العسكرية المحتملة.

وتأتي المناورات العسكرية التي ينفذها الجيش الفنزويلي في ولاية ميراندا، في ظل تصاعد تهديدات التدخل العسكري الخارجي ضد البلاد.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أشار إلى أن الخيار العسكري ليس مستبعداً في التعاطي مع الأزمة الفنزويلية.

وتشهد فنزويلا توتراً متصاعداً منذ 23 يناير/كانون الثاني الماضي، إثر إعلان زعيم المعارضة خوان غوايدو نفسه رئيساً مؤقتاً للبلاد إلى حين إجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وسرعان ما اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بغوايدو رئيساً انتقالياً لفنزويلا، وتبعته كندا ودول من أمريكا اللاتينية وأوروبا.

في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا والصين شرعية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو الذي انتُخب في مايو/أيار الماضي رئيساً لفترة جديدة من 6 سنوات.

المصدر: TRT عربي - وكالات