الجيش الليبي يحرر كامل طرابلس من مليشيات حفتر (AA)

أعلن الجيش الليبي، الخميس، تحرير طرابلس بالكامل والدخول إلى الحدود الإدارية لمدينة ترهونة جنوب شرق العاصمة.

جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم الجيش الليبي محمد قنونو، أورده حساب عملية "بركان الغضب" عبر "فيسبوك".

وقال قنونو إن قوات الجيش الليبي سيطرت على كامل الحدود الإدارية لمدينة طرابلس الكبرى، دون تفاصيل.

فيما أكد مصطفى المجعي، الناطق باسم المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" أن طرابلس جرى تحريرها وتأمينها بالكامل، والوصول إلى الحدود الإدارية لمدينة ترهونة، جنوب شرق العاصمة.

#عملية_بركان_الغضب: المتحدث باسم الجيش الليبي عقيد طيار محمد قنونو قواتنا البطلة تُسيطر على كامل الحدود الادارية لمدينة #طرابلس الكبرى #ليبيا

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Thursday, 4 June 2020


وأضاف المجعي لوكالة الأناضول أن قوات الجيش الليبي وصلت إلى منطقة "فم ملغة" الواقعة داخل الحدود الإدارية لترهونة (90 كلم جنوب شرق طرابلس).

وأوضح أنه "رُصد انسحاب آليات مليشيات الانقلابي خليفة حفتر من مدينة ترهونة، متجهة نحو مدينة بني وليد (180 كلم جنوب شرق طرابلس)".

وفي وقت سابق الخميس، أعلنت قوات الحكومة الليبية، اكتمال تحرير منطقتي عين زارة ووادي الربيع وتقدمها داخل قصر بن غشير جنوبي طرابلس.

والأربعاء، تمكن الجيش الليبي، من تحرير مطار طرابلس الدولي جنوبي العاصمة بشكل كامل، بعد عام من سيطرة مليشيات حفتر عليه.

وبدعم من دول عربية وأوروبية، تشن مليشيات حفتر، منذ 4 أبريل/نيسان 2019، هجوماً متعثراً للسيطرة على العاصمة، مما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب أضرار مادية واسعة.

ومنذ إطلاقها عملية "عاصفة السلام"، في 25 مارس/آذار الماضي، تمكنت القوات الحكومية من تحرير كامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدتين بالجبل الغربي، وجميع معسكرات طرابلس ومطارها القديم، ومعظم محاور القتال جنوبي العاصمة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً