تقدم الجيش الليبي في محوري "صلاح الدين" و"المشروع"، وسيطر على مواقع مهمة كانت تحتلها مليشيا الانقلابي خليفة حفتر، جنوبي العاصمة طرابلس، حسب ما أعلنه المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة للحكومة الليبية.

تواصل مليشيا حفتر تكبد خسائر فادحة جراء تلقيها ضربات قاسية في كافة مدن الساحل الغربي وصولا إلى الحدود مع تونس - صورة أرشيفية
تواصل مليشيا حفتر تكبد خسائر فادحة جراء تلقيها ضربات قاسية في كافة مدن الساحل الغربي وصولا إلى الحدود مع تونس - صورة أرشيفية (AA)

أعلن الجيش الليبي، الجمعة، تقدم قواته في محوري "صلاح الدين" و"المشروع" وسيطرته على مواقع مهمة كانت تحتلها مليشيا الانقلابي خليفة حفتر، جنوبي العاصمة طرابلس، حسب بيان للمركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة للحكومة الليبية.

وأوضح البيان أن قوات الجيش تقدمت في محوري "صلاح الدين" و"المشروع" جنوبي طرابلس، واقتحمت مواقع مهمة كانت تحتلها مليشيا حفتر.

وفي السياق ذاته، قال مكتب الإعلام الحربي التابع للجيش الليبي، عبر فيسبوك، إن القوات الحكومية بسطت سيطرتها الكاملة على مبنى جوازات صلاح الدين، ومعسكر "التكبالي" في محور "صلاح الدين"، جنوبي طرابلس.

وتواصل مليشيا حفتر تكبد خسائر فادحة جراء تلقيها ضربات قاسية في كافة مدن الساحل الغربي وصولاً إلى الحدود مع تونس، إضافة إلى قاعدة الوطية الاستراتيجية، وبلدتي بدر وتيجي ومدينة الأصابعة (جنوب غرب طرابلس).

ومنذ 4 أبريل/نيسان 2019، تشن مليشيا حفتر هجوماً فاشلاً للسيطرة على طرابلس مقر الحكومة، استهدفت خلاله أحياء سكنية ومواقع مدنية، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب أضرار مادية واسعة.

المصدر: TRT عربي - وكالات