يواصل حجاج بيت الله الحرام الاثنين، رمي الجمرات بمشعر منى، طيلة أيام التشريق، قبل أن يغادروا إلى مكة لأداء طواف الوداع آخر مناسك الحج.

يبدأ وقت رمي الجمرات في يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة من زوال الشمس وينتهي بغروب الشمس
يبدأ وقت رمي الجمرات في يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة من زوال الشمس وينتهي بغروب الشمس (Reuters)

يستمر حجاج بيت الله الحرام الاثنين، في ثاني أيام عيد الأضحى (11 ذي الحجة)، في أداء نسك رمي الجمرات بمشعر منى.

وبدأ الحجاج اليوم أول أيام التشريق الثلاثة (11 و12 و13 ذي الحجة)، التي يقضونها على صعيد منى ابتداءً من الاثنين، بعد أن باتوا فيها الليلة الماضية استعداداً لرمي الجمرات الثلاث، أو يقضون يومين لمن أراد التعجل.

ويبدأ وقت رمي الجمرات في يوم العيد (الأحد) وأيام التشريق الثلاثة من زوال الشمس وهو وقت دخول صلاة الظهر وينتهي بغروب الشمس، فيما أجازت فتاوى الرمي قبل الزوال.

ويغادر الحجاج منى إلى مكة بعد الانتهاء من رمي الجمرات، ويطوفون حول البيت العتيق للوداع.

وبلغ عدد حجاج بيت الله الحرام هذا العام نحو مليونين و489 ألفاً و406 حجاج، حسب الهيئة العامة للإحصاء بالسعودية.

المصدر: TRT عربي - وكالات