أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إلغاء رسوم جمركية جديدة على الصين، كان من المقرَّر أن تدخل حيِّز التنفيذ في نهاية الأسبوع، وذلك في إطار "المرحلة الأولى" لاتفاق تجاري توصل إليه البلدان.

قال مكتب الممثل التجاري الأمريكي إن الاتفاق يتطلب إصلاحات هيكلية على النظام الاقتصادي والتجاري للصين
قال مكتب الممثل التجاري الأمريكي إن الاتفاق يتطلب إصلاحات هيكلية على النظام الاقتصادي والتجاري للصين (Reuters)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الجمعة، إن الولايات المتحدة توصلت إلى ما أطلق عليه "اتفاق المرحلة الأولى" للتجارة مع الصين، وستعلّق واشنطن بمقتضاه فرض رسوم جمركية على واردات صينية، كان من المقرَّر أن يبدأ سريانها بعد غد الأحد.

وأضاف ترمب في تغريدة، أن إدارته توصلت إلى "اتفاق كبير جدّاً للمرحلة "1" مع الصين. وأشار إلى أن بكين وافقت على "تغييرات هيكلية كثيرة ومشتريات ضخمة من المنتجات الزراعية والطاقة والسلع المصنعة".

وأكّد ترمب أن الرسوم الحالية بنسبة 25% على سلع صينية بقيمة 250 مليار دولار، ستبقى مطبقة حتى إجراء مزيد من المفاوضات حول مرحلة ثانية من الاتفاق، إضافة إلى رسوم بنسبة 7.5% على سلع مستوردة أخرى بقيمة 120 مليار دولار.

جاءت تغريدة ترمب بعد إعلان بكين أولاً عن تقدم في الحرب التجارية الأمريكية الصينية، بعد إعلان نائب وزير التجارة وانغ شوين الجمعة، أن "الدولتين اتفقتا على نصّ المرحلة الأولى لاتفاق تجاري واقتصادي"، مضيفاً أن على الجانبين الآن التوقيع عليه.

من جهته، أكّد مكتب الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر، التوصل إلى اتفاق المرحلة الأولى للتجارة مع الصين، وقال إن الاتفاق "يتطلب إصلاحات هيكلية على النظام الاقتصادي والتجاري للصين".

وأضاف أن الاتفاق يشمل مجالات الملكية الفكرية ونقل التكنولوجيا والزراعة والخدمات المالية والعملة والصرف الأجنبي، وأن الصين وافقت على مشتريات إضافية كبيرة من البضائع والخدمات الأمريكية في الأعوام المقبلة.

وأشار مكتب الممثل التجاري الأمريكي إلى أن الاتفاق يتضمن "نظاماً قويّاً لحلّ المنازعات".

المصدر: TRT عربي - وكالات