انتقادات واسعة داخلياً في ألمانيا بسبب الوتيرة البطيئة للتطعيم بلقاحات كورونا (Markus Schreiber/AP)

تواجه الحكومة الألمانية انتقادات واسعة داخلياً بسبب الوتيرة البطيئة للتطعيم بلقاحات كورونا، إذ إنه خلال 10 أسابيع لم تتجاوز التطعيمات 7.9 مليون جرعة، ما يعنى أن برلين بحاجة إلى نحو عام وثلاثة أشهر لتطعيم 75% من السكان، وفقاً لـ"دويتش فيله".

وتقتصر اللقاحات في ألمانيا على ما أقرّته وكالة الدواء الأوروبية، وهي: فايزر-بيونتيك، وموديرنا، وأسترازينيكا، بينما يتوقع أن تمنح الوكالة خلال أيام تصريحاً للقاح "جونسون آند جونسون" الأمريكي، فيما لا يزال لقاح "سبوتنيك في" الروسي قيد المراجعة.

وفي سياق متصل أشاد توماس ميرتنس رئيس اللجنة الدائمة للتطعيم في ألمانيا، بفاعلية اللقاح الروسي، قائلاً: "إنه لقاح جيد وربما يصرّح به في الاتحاد الأوروبي بالمستقبل".

ويقدّر متوسط معدل التطعيم في ألمانيا بنحو 232 ألفاً و934 جرعة يومياً، لذا يتوقع أن يستغرق تطعيم 75% من السكان البالغ عددهم 95 مليون نسمة.

وأقرّت الحكومة الألمانية بأخطاء ارتكبتها في عملية شراء اللقاحات أدت إلى هذا البطء في التطعيم، ووعد أعضاء حكومة الائتلاف بتوفير المزيد من اللقاحات خلال الربعين الثاني والثالث من العام الحالي.

وقد وصل عدد إصابات كورونا في ألمانيا إلى مليونين و250 ألف حالة منذ بداية الوباء، فيما وصل عدد الإصابات خلال الـ24 ساعة الماضية إلى 9 آلاف و146 إصابة، و300 حالة وفاة، حسب بيانات الصحة المحلية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً