قالت الحكومة الليبية، الأحد، إن مليشيات خليفة حفتر أمطرت عدداً من الأحياء المكتظة بالسكان في العاصمة طرابلس، بصواريخ وقذائف هاون.

تعاني ليبيا، منذ سنوات، صراعاً مسلحاً، حيث تنازع مليشيات حفتر الحكومة على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط
تعاني ليبيا، منذ سنوات، صراعاً مسلحاً، حيث تنازع مليشيات حفتر الحكومة على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط (AA)

أعلنت الحكومة الليبية، الأحد، أن مليشيات خليفة حفتر أمطرت عدداً من الأحياء المكتظة بالسكان في العاصمة طرابلس، بصواريخ وقذائف هاون.

جاء ذلك في بيان نشرته "عملية بركان الغضب"، التابعة لقوات حكومة الوفاق، المعترف بها دولياً على "فيسبوك".

#عملية_بركان_الغضب: ميليشيات حفتر الارهابية تمطر قبل قليل عدد من احياء بلدية ابوسليم المكتظة بالسكان بصواريخ و قذائف...

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Sunday, 5 April 2020

وقالت القوات إن مليشيات حفتر أطلقت صواريخ وقذائف هاون على عدد من أحياء بلدية أبو سليم المكتظة بالسكان في طرابلس.

وأضافت أن الاستهداف تسبب في دمار عدد من المنازل والسيارات وأضرار كبيرة في الممتلكات الخاصة والعامة.

وتعاني ليبيا، منذ سنوات، صراعاً مسلحاً، حيث تنازع مليشيات حفتر الحكومة على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط.

والسبت، جددت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، مناشدتها جميع الأطراف وقف العمليات العسكرية، وتفعيل الهدنة الإنسانية فوراً، لإتاحة المجال للسلطات من أجل التصدي لخطر كورونا، الذي سجل 18 إصابة في البلاد، وفق أحدث البيانات الرسمية.

ورغم إعلانها، في 21 مارس/آذار الماضي، الموافقة على هدنة إنسانية للتركيز على جهود مكافحة كورونا إلا أن مليشيات حفتر تواصل خرق التزاماتها بقصف مواقع مختلفة بالعاصمة".

ورداً على ذلك، أطلقت حكومة "الوفاق"، عملية "عاصفة السلام" العسكرية، في 25 مارس/آذار الماضي.

وتنتهك قوات حفتر، بوتيرة يومية، وقف إطلاق النار عبر شن هجمات على طرابلس، ضمن عملية عسكرية مستمرة منذ 4 أبريل/نيسان 2019.

المصدر: TRT عربي - وكالات