أعلنت جماعة الحوثي أنها أوقفت هجمات الطائرات المسيّرة والصواريخ على السعودية والإمارات. وأضافت أنها مستعدة لإيقاف العمليات العسكرية في كل الجبهات وصولا إلى سلام عادل ومشرف.

مسلحون تابعون لجماعة الحوثي في اليمن
مسلحون تابعون لجماعة الحوثي في اليمن (Reuters)

أعلنت جماعة الحوثي في اليمن أنها أوقفت هجمات الطائرات المسيرة والصواريخ على السعودية والإمارات وحلفائهما في اليمن استجابة لطلب الأمم المتحدة.

وتأتي خطوة الحوثيين بعد أن أمر التحالف بقيادة السعودية بوقف هجومه على ميناء الحديدة اليمني، بالإضافة إلى تزايد الضغوط الدولية على الأطراف المتحاربة في اليمن، في الآونة الأخيرة، لإنهاء الحرب التي أدت إلى سقوط أكثر من عشرة آلاف قتيل ودفع اليمن إلى حافة مجاعة.

وقال رئيس "اللجنة الثورية العليا" التابعة لجماعة الحوثي محمد علي الحوثي في بيان "بعد تواصلنا مع المبعوث الدولي وطلبه إيقاف إطلاق الصواريخ والطائرات المسيّرة، فإننا نعلن عن مبادرتنا بدعوة الجهات الرسمية اليمنية إلى التوجيه بإيقاف إطلاق الصواريخ والطائرات المسيّرة على دول العدوان الأميركي السعودي الإماراتي وحلفائها في اليمن".

وأضاف البيان أن الجماعة مستعدة "لتجميد العمليات العسكرية في كل الجبهات وإيقافها وصولاً إلى سلام عادل ومشرف، إن كان التحالف يريد السلام للشعب اليمني".

وحاول مارتن غريفيث مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن، إنقاذ محادثات السلام عقب انهيار جولة في سبتمبر/أيلول بعد عدم حضور الحوثيين.

ويأمل غريفث "عقد المحادثات قبل نهاية العام في السويد للاتفاق على إطار للسلام في ظل حكومة انتقالية".

المصدر: TRT عربي - وكالات