رحب المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس بقرار منظمة حظر الأسلحة الكيماوية بتجريد سوريا من حقوقها بالمنظمة (Reuters)

كشفت الولايات المتحدة، الأربعاء، عن استخدام نظام بشار الأسد السلاح الكيماوي 50 مرة في سوريا.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، في مؤتمر صحفي، حسبما نقلت قناة "الحرة" الأمريكية.

وقال: "نظام الأسد استخدم السلاح الكيماوي 50 مرة ونرحب بقرار منظمة حظر الأسلحة الكيماوية المتعلق بسوريا".

وفي وقت سابق اليوم، صوتت الدول الأعضاء في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، على تجريد سوريا من حقوقها بالمنظمة، وذلك بعدما أكد تقرير مسؤولية دمشق عن عدد من الهجمات بأسلحة كيماوية.

وفيما يتعلق بالعلاقات مع إيران، شدد برايس على أن واشنطن "مستعدة لاتخاذ الخطوات الضرورية للعودة إلى الالتزام بالاتفاق النووي".

غير أنه في المقابل، أوضح أنه على طهران "ألا تتوهم بأن واشنطن لن تحاسبها لسجلها في مجال حقوق الإنسان ولبرنامجها الصاروخي ونشاطها الخبيث في المنطقة، مشيراً إلى أن العقوبات "ستكون جزءاً من المحاسبة".

وخلال المؤتمر، لفت برايس إلى أن الولايات المتحدة "لم تر أي علامات على انسحاب قوات إريتريا من إقليم تيغراي الإثيوبي".

ومطلع أبريل/نيسان الجاري، قالت الخارجية الأمريكية إنها تدرس تقارير عن انتهاكات لحقوق الإنسان وفظائع في إقليم تيغراي الإثيوبي، وتحدثت عن مذبحة ارتكبتها القوات الإثيوبية بالمنطقة، خلال نزاع اندلع في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مع عناصر من الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً