وزير الخارجية التركي بجانب وزير الخارجية الأفغاني (AA)

قال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو إن بلاده ستواصل بكل قوة جهودها من أجل إحلال السلام في أفغانستان، حسب ما جاء في كلمة له خلال اجتماع ثلاثي جمعه الجمعة مع نظيريه الأفغاني والباكستاني.

ولفت إلى أن الاجتماع أتاح لهم الفرصة لمناقشة فرص التعاون الثلاثي لإرساء السلام والاستقرار والأمن في المنطقة ورخاء الشعوب، وأكد أن عملية السلام الأفغانية جرت مناقشتها بشكل خاص، وتابع: "سنواصل بكل قوة جهودنا من أجل إحلال السلام في أفغانستان".

وبعد محادثات الجمعة، دعت تركيا وباكستان وأفغانستان في بيان مشترك أصدره وزراء خارجية الدول الثلاث، حركة طالبان إلى تأكيد التزامها بالتوصل إلى تسوية عبر المفاوضات من أجل تحقيق السلام الدائم في أفغانستان.

وأرجئ مؤتمر سلام أفغاني تستضيفه تركيا وقطر والأمم المتحدة وتدعمه الولايات المتحدة في إسطنبول، كان مقرراً غداً السبت، بسبب عدم مشاركة طالبان. ولم يجرِ تحديد أي موعد جديد لهذه المحادثات، لكن أنقرة قالت إنها ستكون بعد شهر رمضان.

وبعد المحادثات في إسطنبول قال وزير خارجية تركيا مولود جاوش أوغلو ووزير الخارجية الأفغاني حنيف أتمار ووزير خارجية باكستان شاه محمود قرشي إنهم "ينددون باستمرار العنف في أفغانستان"، وأضافوا أنهم "أكدوا الحاجة المُلحة إلى وقف إطلاق النار على الفور" لإنهاء العنف و"توفير أجواء مشجعة لمحادثات السلام".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً