حذّرت وزارة الخارجية الفلسطينية، الأربعاء، من توظيف إسرائيل للمحرقة اليهودية "الهولوكوست"، للتغطية على جرائمها في حق الشعب الفلسطيني، قبل يوم من انعقاد المنتدى الدولي الخامس للهولوكوست في القدس.

بمشاركة أكثر من 40 زعيماً يعقد المنتدى الدولي الخامس للهولوكست في القدس الغربية
بمشاركة أكثر من 40 زعيماً يعقد المنتدى الدولي الخامس للهولوكست في القدس الغربية (AFP)

حذّرت وزارة الخارجية الفلسطينية، الأربعاء، من توظيف إسرائيل للمحرقة اليهودية "الهولوكوست"، للتغطية على جرائمها في حق الشعب الفلسطيني، واستمرار احتلالها للأراضي العربية.

وطالبت الوزارة، في بيان، المشاركين في المنتدى الدولي الخامس للهولوكوست الذي سيعقد الخميس، في القدس المحتلة، بالحذر من "السياقات السياسية التي تحاول إسرائيل توظيفها واستغلالها لهذه المناسبة".

وقال البيان إن "رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقادة الاحتلال، يستغلون المنتدى لإخفاء الوجه الحقيقي لإسرائيل، بصفتها تحتل أرض دولة أخرى وتستوطن فيها، وتمارس أبشع أشكال الجرائم بحق الشعب الفلسطيني التي ترتقي لمستوى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية".

وأضاف: "على المجتمع الدولي الذي لم يستطع سابقاً منع حدوث الهولوكوست، أن يلتفت بجدية لما يُعانيه الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال"، مجدداً الإدانة الفلسطينية "الشديدة للمحرقة اليهودية".

وبمشاركة أكثر من 40 زعيماً يُعقَد المنتدى الدولي الخامس للهولوكست في القدس الغربية، فيما تحيي إسرائيل سنوياً ذكرى "الهولوكوست"، وهي إبادة جماعية لجاليات يهودية في أوروبا، وقعت خلال الحرب العالمية الثانية على يد النظام النازي الألماني بزعامة أدولف هتلر.

المصدر: TRT عربي - وكالات