نددت الخارجية الفلسطينية وصف بومبيو الضفة الغربية بـ (يهودا والسامرة) (AA)

نددت وزارة الخارجية الفلسطينية الثلاثاء، بتصريحات وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو حول الاستيطان الإسرائيلي وعدّتها "معادية للسامية".

وقالت الخارجية الفلسطينية في بيان صحفي إن "بومبيو أطلق على الضفة الغربية (يهودا والسامرة)، ودعا إلى إنشاء المستوطنات المدنية الإسرائيلية في الضفة الغربية، باعتبار أنها لا تتعارض مع القانون الدولي".

وأضاف البيان" إن إنكار وجود حق الفلسطينيين على هذه الأرض هو بحد ذاته معاداة للسامية وإنكار للحقيقة الراسخة منذ آلاف السنين"، مؤكدة أنها "ستدرس هذه التصريحات مع الخبراء القانونيين الدوليين في سياق المحاسبة القانونية، لتحديد أوجه المساءلة والمحاسبة الواجبة".

وأردف البيان أن بومبيو لم يكتف بذلك، بل حاول تسويق ما أسماه النظرة الواقعية للواقع، للمطالبة باعتراف جميع الأطراف بالتغييرات التي أدخلتها دولة الاحتلال على الأرض والتعامل معها كحقائق ومسلمات، خاصة في القدس الشرقية المحتلة.

والشهر الماضي، أعلن مايك بومبيو في مؤتمر صحفي أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية "مخالفة للقانون الدولي"، فيما لاقت تصريحاته إدانات دولية وعربية وفلسطينية شديدة.

ويعتبر المجتمع الدولي بأغلبية ساحقة المستوطنات غير شرعية، ويستند إلى اتفاقية جنيف الرابعة، التي تمنع سلطة الاحتلال من نقل إسرائيليين إلى الأراضي المحتلة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً