ضبطت وزارة الداخلية الليبية خلية "إرهابية" تنتمي إلى تنظيم داعش، في مدينة الزاوية غرب العاصمة طرابلس، وقالت إنها كانت "تخطّط لتنفيذ عمليات إرهابية وإعداد مخططات تستهدف تقويض دعائم الأمن والاستقرار ونشر الفوضى في البلاد".

قالت وزارة الداخلية الليبية إن الموقيفين سُلّموا للجهات المختصة
قالت وزارة الداخلية الليبية إن الموقيفين سُلّموا للجهات المختصة (وزارة الداخلية الليبية)

أعلنت وزارة الداخلية الليبية الاثنين، ضبط خلية "إرهابية" تنتمي إلى تنظيم داعش، غرب العاصمة طرابلس.

ووفق بيان للوزارة، فإن "قسم البحث الجنائي تمكن من ضبط خلية إرهابية تنتمي إلى تنظيم داعش الإرهابي في مدينة الزاوية (غرب طرابلس)".

وقال البيان: "الخلية (لم يحدد عدد أفرادها) كانت تخطط لتنفيذ عمليات إرهابية وإعداد مخططات تستهدف تقويض دعائم الأمن والاستقرار ونشر الفوضى في البلاد"، وأوضح أنه "تم تسليم الموقوفين إلى الجهات المختصة".

تــمكــن قـــسـم الــبحث الـــجنائي بــمديــرية أمـــن الــزاويـــة بــعـد عــملــيات الــرصــد والــمتابــعة, مــن...

Posted by ‎وزارة الداخلية الليبية‎ on Monday, 6 July 2020

والأحد أعلنت غرفة العمليات الأمنية المشتركة بمدينة مصراتة (200 كلم شرق طرابلس)، القبض على عنصر ينتمي إلى تنظيم داعش.

وأضافت الغرفة (تتبع للجيش الليبي) في بيان، أن الشخص يُدعى عمر دبوس، وهو سوري الجنسية قدم إلى ليبيا عام 2016.

وفي وقت سابق الاثنين، قالت مصادر محلية سورية لوكالة الأناضول، إن روسيا أرسلت دفعة جديدة من المرتزقة من مناطق سيطرة النظام السوري إلى ليبيا، للقتال في صفوف مليشيا الجنرال الانقلابي خليفة حفتر.

وأوضحت المصادر مفضلةً عدم ذكر أسمائها خشية الملاحقات، أن موسكو نقلت 300 مرتزق بينهم 8 عناصر سابقين في تنظيم داعش الإرهابي.

وتضم مليشيا حفتر عدداً كبيراً من المرتزقة من إفريقيا والشرق الأوسط.

وحقّق الجيش مؤخراً انتصارات ضد مليشيا حفتر أبرزها تحرير كامل الحدود الإدارية لطرابلس، وترهونة، وكامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي.

المصدر: TRT عربي - وكالات