أصدرت وزارة الدفاع التركية الأربعاء، بياناً قالت فيه إن عملية "نبع السلام" العسكرية في منطقة شرق الفرات شمالي سوريا، تهدف إلى ضمان أمن الحدود ومنع إنشاء ممر إرهابي، بالإضافة إلى توفير الشروط المناسبة من أجل عودة السوريين إلى ديارهم.

وزارة الدفاع التركية تعلن انطلاق عملية نبع السلام شمالي سوريا من أجل ضمان أمن الحدود الجنوزبية للبلاد
وزارة الدفاع التركية تعلن انطلاق عملية نبع السلام شمالي سوريا من أجل ضمان أمن الحدود الجنوزبية للبلاد (وزارة الدفاع التركية)

أعلنت وزارة الدفاع التركية الأربعاء، انطلاق عملية "نبع السلام" العسكرية في منطقة شرق الفرات شمالي سوريا، بهدف ضمان أمن الحدود ومنع إنشاء ممر إرهابي على الحدود الجنوبية للبلاد.

وأكّدت الوزارة في بيان، أن العملية التي انطلقت الساعة الرابعة عصراً بالتوقيت المحلي التركي، تهدف أيضاً إلى تحييد الإرهابيين والمنظمات الإرهابية التي تشكّل تهديداً على الأمن القومي التركي، وفي مقدمتها داعش وPKK/YPG، كما تهدف العملية إلى توفير الشروط المناسبة من أجل عودة السوريين المهجَّرين إلى منازلهم وأراضيهم.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إطلاق جيش بلاده عملية "نبع السلام" في شمالي سوريا لتطهيره من التنظيمين المذكورين، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وقال أردوغان "الجيش التركي أطلق عملية نبع السلام ضدّ تنظيمَي PKK/YPG وداعش الإرهابيين شمالي سوريا"، مضيفاً "هدفنا هو القضاء على الممر الإرهابي المُراد إنشاؤه قرب حدودنا الجنوبية، وإحلال السلام في تلك المناطق".

وتهدف العملية العسكرية، حسب المسؤولين الأتراك، إلى القضاء على الممر الإرهابي الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

المصدر: TRT عربي - وكالات