مجلس الشيوخ الأمريكي / صورة: AA (AA)
تابعنا

أفادت وسائل إعلام أمريكية، السبت، بأن الحزب الديمقراطي بات أقرب إلى تجديد السيطرة على مجلس الشيوخ، وذلك إثر فوز مارك كيلي، عن ولاية أريزونا، متغلباً على منافسه الجمهوري، بليك ماسترز.

وقالت شبكة "سي إن إن" الأمريكية إنه بفوز السيناتور مارك كيلي، يحتاج الديمقراطيون إلى مقعد واحد فقط لحسم السيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي.

وقالت الشبكة إن الأنظار كلها تتجه الآن إلى ولاية نيفادا، حيث ترجح كفة السباق بشكل متزايد لصالح الديمقراطيين.

وحتى ظهر اليوم، حصل كل من الجمهوريين والديمقراطيين على 49 مقعداً لكل منهما في المجلس المكون من 100 عضو.

وبمجرد فوز الحزب الديمقراطي بالانتخابات في إحدى الولايتين المتبقيتين نيفادا أو جورجيا، فإنه سيضمن السيطرة على المجلس، لأنه في سيناريو تعادل الحزبين في الأصوات، فإن صوت نائبة الرئيس الديمقراطية كاميلا هاريس يكون فاصلاً لصالح الديمقراطيين.

AA
الأكثر تداولاً